اختبار قوى للدحيل أمام السد في قمة الدوري القطري

يشهد يوم الثلاثاء المقبل مواجهة من العيار الثقيل تجمع بين فريقي السد والدحيل في الجولة الـ14 في مسابقة دوري نجوم قطر، وتكمن أهمية المواجهة في أنها بين المتصدر والوصيف هذا الموسم، ومن ثم ستكون حاسمة في تحديد شكل المنافسة على اللقب حتى الجولة الأخيرة، وأيضا فإنها تأتى في وقت يعيد فيه فريق الدحيل ترتيب أوراقه قبل المشاركة في مونديال الأندية الذي ينطلق في العاصمة القطرية يوم 1 فبراير المقبل، ويشارك الدحيل بصفته بطلًا للدوري القطري الموسم الماضي، وهى المشاركة الأولى له في تاريخ البطولة، بينما سبق للسد المشاركة مرتين من قبل وجاء ثالثًا عام 2011 في اليابان، وسادسًا العام الماضي في الدوحة.

وبخلاف ذلك، فأن لقاءات السد والدحيل تحمل طابعًا تنافسيًا كبيرًا في ظل امتلاك الفريقين لأكبر قاعدة من اللاعبين الدوليين الذين يمثلون منتخب قطر منذ سنوات أمثال: المعز علي وأكرم عفيف وبسام الراوي، وسعد الشيب وكريم بوضيف ومحمد مونتارى وخوخى بوعلام وغيرهم، وكذلك قائمة من اللاعبين المحترفين أصحاب الأسماء الرنانة، ومنهم على سبيل المثال الإسباني سانتي كازورلا والجزائري بغداد بونجاح والكوري الجنوبي نام تيهي مع السد، والبلجيكي أدميلسون والبرازيلي دودو والمغربي مهدي بن عطية مع الدحيل.

ويدخل السد المباراة وهو في الصدارة برصيد 35 نقطة وبفارق 8 نقاط عن الدحيل الوصيف (27 نقطة)، من ثم فان فوز السد سيعنى اقترابه بنسبة كبيرة جدًا من التتويج باللقب بشكل رسمي، وفى المقابل فان فوز الدحيل سيعيد للمنافسة على اللقب مجددًا وستكون الجولات الـ8 المتبقية من المسابقة بمثابة نهائيات كؤوس للفريقين معًا.

وسيسعى الفرنسي من أصول تونسية صبري لموشى مدرب الدحيل إلى التفوق على السد ومدربه الإسباني تشافي هيرنانديز وإلحاق الهزيمة الأولي به وبفريقه هذا الموسم، وكذلك التأكيد على الانتصارات الخمسة المتتالية للدحيل بالدوري جاءت بعد نجاح لموشى في علاج الكثير من السلبيات والسيطرة على الفريق داخل غرفة الملابس، ومنح الفرصة للاعبين المجتهدين فقط دون وجود تفرقة بينهم، وأيضا فان لموشى يدرك جيدًا أن الفوز على السد سيمنحه دفعة معنوية كبيرة هو ولاعبيه قبل الدخول في مونديال الأندية الذي يتطلع خلاله الدحيل إلى تقديم مستويات رائعة وعكس صورة مبشرة عن الفريق الذي يمثل الدولة المنظمة لكأس العالم القادمة عام 2022.

وكان السد والدحيل حققا في الجولة الماضية من الدوري أعلى نتيجة هذا الموسم، حيث فاز السد على السيلية 8-صفر، وفاز الدحيل على الوكرة 8-1، ومن ثم فأن كل فريق يملك قوة هجومية هائلة ستزيد من صعوبة المواجهة بين الفريقين بعد غدًا الثلاثاء


  أخبار ذات صلة


فيديو