الأرجنتين

Image

أبناء مارادونا يطلبون نقل رفاته إلى بوينس آيرس

طلب أبناء أسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييجو أرماندو مارادونا الذي تُوفي عام 2020 عن 60 عاماً من المحاكم نقل رفاته من مقبرة خاصة إلى ضريح في العاصمة الأرجنتينية. ويهدف الطلب الذي تنظر فيه محكمة في بوينس آيرس إلى «السماح باستخراج الرفات ونقله في ظروف أمنية وسرّية»، وفقاً لما جاء في الوثيقة التي كشفت عنها الصحافة المحلية. وينصّ الطلب، وفق ما جاء في الوثيقة أيضًا، على وضع الضريح في منطقة بويرتو ماديرو على مقربة من العاصمة الأرجنتينية، وذلك «حتى يتمكن عموم الشعب الأرجنتيني وجميع مشجّعي كرة القدم حول العالم من تكريم الشخص الذي كان معبود الجماهير الأرجنتينية». ووقّعت على الوثيقة بنات مارادونا، دالما وجيانينا وجانا، بالإضافة إلى شريكته السابقة فيرونيكا أوخيدا، والدة ابنه الأصغر دييجو جونيور، ولدى مارادونا أربعة أولاد آخرين من علاقات خارج نطاق الزواج. ويوجد رفات مارادونا الذي قاد الأرجنتين للفوز بلقب مونديال 1986، ودافع عن ألوان عدة أندية أبرزها بوكا جونيورز وبرشلونة الإسباني ونابولي الإيطالي، في مقبرة بيلا فيستا الخاصة، في ضواحي العاصمة الأرجنتينية.

Image

بوكا إلى مربع كأس الدوري الأرجنتيني

سجل المهاجم الأوروجوياني ميجيل ميرينتييل ثنائية في فوز بوكا جونيورز على غريمه التقليدي ريفر بليت بنتيجة 3-2، ليقوده إلى إكمال عقد المتأهلين إلى نصف نهائي كأس الدوري الأرجنتيني (كوبا دي لا ليجا بروفيسونال)، في مباراة الدور ربع النهائي الأخير على ملعب محايد. وافتتح ميجيل بورخا النتيجة للريفر بعد 10 دقائق من صافرة البداية، قبل أن يقلب بوكا الطاولة لصالحه بتسجيل ثلاثية متتابعة. وتعادل بوكا في الثواني الأخيرة من الشوط الأول عبر ميرينتييل، ثم سجل هدفين متتاليين في غضون 5 دقائق خلال الشوط الثاني عبر إديسون كافاني وميرينتييل من جديد في الدقيقتين 62 و67. وختم باولو دياز مهرجان أهداف كلاسيكو كرة القدم الأرجنتينية بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 90 للريفر. وأكمل البوكا أضلاع المربع الذهبي، بعد تأهل فيليز سارسفيلد وأرجنتيونس جونيورز وإستوديانتيس. وسيواجه بوكا جونيورز نظيره إستوديانتيس في الدور نصف النهائي الأول، بينما سيلتقي فيليز مع أرجنتينوس جونيورز في المباراة الثانية من مربع الذهب.

Image

ماك أليستر يكشف تأثير غياب ميسي عن الأرجنتين

كشف أليكسيس ماك أليستر نجم ليفربول عن كيفية عمل منتخب الأرجنتين في غياب القائد ليونيل ميسي، حيث اعترف بأن المنافسين "يخافون أكثر" عندما يكون لاعب إنتر ميامي موجودًا. وادعى لاعب خط وسط ليفربول أن منتخب الأرجنتين يحاول أن يكون "أقوى" في غياب قائد الفريق ميسي، كما ادعى أن المنافسين "يخافون أكثر" من الفريق عندما يكون اللاعب البالغ من العمر 37 عامًا على أرض الملعب. ويغيب ميسي عن معسكر الأرجنتين لشهر مارس بعد تعرضه لإصابة خلال مباراة إنتر ميامي في كأس أبطال الكونكاكاف ضد ناشفيل. منذ ذلك الحين، غاب نجم برشلونة السابق عن مباراة ناديه في الدوري الأمريكي ضد دي سي يونايتد ثم قرر عدم الانضمام إلى فريق ليونيل سكالوني في المباريات الودية. وفي حديثه إلى شبكة  ESPN ، قال ماك أليستر: "نحن دائمًا نركز كثيرًا على المجموعة والفريق، ونعلم أنه عندما لا يكون ليو موجودًا، علينا أن نصبح أقوى لأننا لا نملك ذلك اللاعب الذي عندما تسوء الأمور، يمكن أن ينقذنا". أضاف: "نعلم أنه عندما يكون ليونيل موجود معنا، فإن المنافسون يشعرون بمزيد من الخوف، وهذا أمر طبيعي، لدينا أيضًا لاعبون يلعبون في أندية كبيرة في أوروبا وعندما يرون المنتخب الأرجنتيني، يعرفون أن الأمر لن يحدث". وواصل: "ستكون مباراة سهلة وهذا ما نريده، نريد أن نبذل قصارى جهدنا حتى يواجه المنافس يومًا صعبًا". ويتمتع أبطال العالم بثقة عالية بعد فوزهم 3-0 على السلفادور، وسيواجهون كوستاريكا في مباراة ودية ثانية يوم الأربعاء مع استمرار استعداداتهم لبطولة كوبا أمريكا.

Image

وفاة أفضل مشجع في العالم لعام 2022

توفي الأرجنتيني كارلوس «تولا» باسكوال، أحد أشهر مشجعي كرة القدم في العالم، والحائز على جائزة «فيفا الأفضل» (ذي بيست) عام 2022، عن عمر ناهز 83 عاماً، وفقاً لما أعلن نادي روزاريو سنترال الذي كرّس له حياته. ورافق «تولا»، الذي اشتهر بطبلته الكبيرة، منتخب الأرجنتين إلى 13 مونديالاً حتى قطر 2022، وشهد تتويج «ألبيسيليستي» بألقابه الثلاثة أعوام 1978 و1986 و2022. وقبل عام، فاز «تولا» بجائزة المشجعين في حفل توزيع جوائز الاتحاد الدولي للعبة «فيفا» للأفضل، نيابة عن الجماهير الأرجنتينية، وتسلَّمها شخصياً لأنه «أسر العالم كله» في كأس العالم 2022، و«خلق أجواء دافئة وملونة»، وجلب «طاقة إضافية» للمنتخب، على حد تعبير «فيفا». وقال «تولا» حينها: «كانت الأرجنتين حزينة بعض الشيء، ومنح المنتخب الناس فرحة هائلة»، مرسلاً «تحية إلى جميع المشجعين في العالم. الشغف بكرة القدم غير عادي». قبل أن يتردد صدى طبلته الشهيرة على المسرح الذي استضاف الحدث. وتابع «تولا» كأس العالم لأول مرة في ألمانيا عام 1974، وهو العام الذي اكتسب فيه سمعته حين التقط صورة مع الرئيس آنذاك خوان دومينغو بيرون الذي أهداه آلته الموسيقية. ونعى روزاريو سنترال «تولا» الذي أدان العنف في الملاعب عبر حسابه على منصة «إكس»، قائلاً: «ينعى نادي روزاريو سنترال أتلتيكو كارلوس (تولا) باسكوال، المشجع (كانيي) (الاسم المستعار لمشجعي روزاريو) الذي حمل شغف (أوريازول) في جميع أنحاء العالم». وتابع: «من الآن فصاعداً سيستمر دعمه لنا بطبلته المميزة من المدرج العلوي» السماء.

Image

استعدادًا لكوبا أمريكا.. الأرجنتين تواجه ثنائي أفريقي

أكد الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، أن المنتخب الأول لكرة القدم، سيخوض مواجهتين وديتين خلال فترة التوقف الدولية المقبلة خلال شهر مارس المقبل، ضد منتخبي نيجيريا وكوت ديفوار، حيث ستقام المباراتين فى الصين. وأعلن بيان الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم أن المنتخب الأول، سيواجه كل من نيجيريا وكوت ديفوار في الجولة الودية بالصين، والتي ستقام في الفترة من 18 إلى 26 مارس المقبل. وأشار إلى أن منتخب التانجو، سيواجه نظيره النيجيري أولا، على ملعب المركز الرياضي الأولمبي في مدينة هانغتشو، ثم يقابل كوت ديفوار على ملعب العمال في بكين.  وتأتي مواجهتي نيجيريا وكوت ديفوار، ضمن استعدادات المنتخب الأرجنتيني لخوض منافسات بطولة كوبا أمريكا فى الصيف المقبل، بالولايات المتحدة الأمريكية.  ويتواجد المنتخب الأرجنتيني فى المجموعة الأولى من بطولة كوبا أمريكا 2024، بجانب منتخبات بيرو وتشيلى والفائز من ملحق الكونكاكاف بين كندا وترينداد وتوباجو.

Image

الأرجنتين تحجب الرقم 10 بعد إعتزال ميسي

قرر الإتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، حجب القميص رقم 10 عندما يعتزل أسطورة التانجو ليونيل ميسي دوليا، حيث سيحظى نجم إنتر ميامي البالغ من العمر 36 عامًا بشرف كونه آخر لاعب يرتدي القميص الأيقوني. ومن المقرر أن يشارك ميسي في بطولة كوبا أمريكا هذا العام ويمكن أن يلعب في كأس العالم 2026. وقال كلاوديو تابيا لرئيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم: "عندما يعتزل ميسي اللعب مع المنتخب الوطني لن نسمح لأي شخص آخر بارتداء الرقم 10 بعده". وأضاف: "هذا الرقم 10 سنحجبه مدى الحياة تكريمًا له.. هذا أقل ما يمكننا القيام به من أجل ميسي". واتخذت الأرجنتين خطوة جريئة، وبذلك لن يرتدي أي لاعب مستقبلا القميص رقم 10 الشهير بمجرد أن يقرر ليونيل ميسي إنهاء مسيرته اللامعة ميسي واحد من بين القلائل على غرار ماريو كيمبس، ودييجو مارادونا، وأرييل أورتيجا، الذين ارتدوا الرقم 10 مع منتخب الألبيسيليستي. ويحتل القميص رقم 10 مكانة خاصة في تاريخ كرة القدم، وغالبًا ما يرتبط بصانعي الألعاب المبدعين المشهورين بقدرتهم على صنع السحر في الملعب.

Image

سكالوني: ما يفعله ميسي لم أره من قبل!

أشاد ليونيل سكالوني، المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني، بقائد  منتخب التانجو ليونيل ميسي، بسبب دوره القيادي الفعال في توجيه اللاعبين الشباب بالفريق. وكان للاعب برشلونة السابق دور فعال في قيادة فريقه للفوز بكأس العالم في قطر العام الماضي. وقاد المهاجم البالغ من العمر 36 عامًا فريقه وسجل سبعة أهداف وصنع ثلاثًا بينما تمكن من الفوز بالكرة الذهبية، التي تُمنح لأفضل لاعب في البطولة. وفي حديثه عن الصفات القيادية التي يتمتع بها ميسي، قال سكالوني لوسائل إعلام أرجنتينية: "ميسي قائد كرة قدم، لكن عندما يتحدث، يمكنني أن أضمن لك أنه يقول الكلمات الصحيحة وما ينقله إلى زملائه في الفريق، لم أره من قبل، لا في لاعب كرة قدم، ولا في أي شخص". أضاف: إنه أمر لا يصدق، من الصعب شرحه، أستطيع أن أقول لك، ولكن يجب على الناس تجربته، ما ينقله عندما يتحدث، وكيف ينظر إلى زملائه في الفريق، والطريقة التي ينظر إليهم بها، بإعجاب، شئ من الصعب شرحه". وقد شارك نجم إنتر ميامي مع منتخب بلاده 180 مرة، وسجل منها 106 أهداف، وكان أحد النجوم الأساسيين في كتيبة سكالوني، حيث شارك أساسيًا في 49 مباراة من أصل 52 مباراة تحت قيادة مدرب الأرجنتين. كما سجل ميسي أيضًا 721 هدفًا في مسيرته مع الأندية، منها 672 هدفًا بألوان برشلونة، وهو الفائز الوحيد بجائزة الكرة الذهبية ثماني مرات، وبطل الدوري الأسباني 10 مرات، ودوري أبطال أوروبا ثلاث مرات.

Image

خوان ريكيلمي رئيسًا لبوكا جونيورز

تم انتخاب خوان رامون ريكلمي رئيساً لنادي بوكا جونيورز الأرجنتيني، بعد انتصاره الكاسح على مرشحي الجبهة المعارضة التي ضمت الرئيس الأرجنتيني السابق، ماوريسيو ماكري، إلى جانب أندريس إيبارا، الوزير السابق في حكومة ماكري. وبفارق 30 نقطة في الإحصاء الجزئي للفرز، فازت جبهة ريكلمي، التي ضمت أسطورة النادي سابقا ومعه خورخي أمور أميال، الرئيس الحالي حتى اليوم، والذي تم ترشيحه كنائب للرئيس، في الانتخابات التي شارك فيها 43367 عضوا.

Image

روساريو سنترال بطلًا لكأس الرابطة الأرجنتينية

 توج فريق روساريو سنترال بلقب كأس الرابطة الأرجنتينية لكرة القدم بعد فوزه على فريق بلاتينسي بهدف دون مقابل. أحرز هدف المباراة الوحيد ماكسيميليانو لوفيرا في الدقيقة (40)، قاد به فريقه للفوز باللقب الثاني عشر خلال 133 عاما من عمر النادي.  وأكمل فريق بلاتنسي المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه جاستون سوسو بالبطاقة الحمراء. وتأهل روساريو بهذا اللقب لبطولة كوبا ليبرتادوريس 2024، وسيواجه فريق ريفر بليت في كأس الأبطال في الثاني والعشرين من الشهر الجاري. وعلى المستوى المحلي يعتبر هذا اللقب الـ11 لروساريو والأول له منذ 5 أعوام بعد أن توج بكأس الأرجنتين عام 2018.