الأرجنتين

Image

سكالوني: ما يفعله ميسي لم أره من قبل!

أشاد ليونيل سكالوني، المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني، بقائد  منتخب التانجو ليونيل ميسي، بسبب دوره القيادي الفعال في توجيه اللاعبين الشباب بالفريق. وكان للاعب برشلونة السابق دور فعال في قيادة فريقه للفوز بكأس العالم في قطر العام الماضي. وقاد المهاجم البالغ من العمر 36 عامًا فريقه وسجل سبعة أهداف وصنع ثلاثًا بينما تمكن من الفوز بالكرة الذهبية، التي تُمنح لأفضل لاعب في البطولة. وفي حديثه عن الصفات القيادية التي يتمتع بها ميسي، قال سكالوني لوسائل إعلام أرجنتينية: "ميسي قائد كرة قدم، لكن عندما يتحدث، يمكنني أن أضمن لك أنه يقول الكلمات الصحيحة وما ينقله إلى زملائه في الفريق، لم أره من قبل، لا في لاعب كرة قدم، ولا في أي شخص". أضاف: إنه أمر لا يصدق، من الصعب شرحه، أستطيع أن أقول لك، ولكن يجب على الناس تجربته، ما ينقله عندما يتحدث، وكيف ينظر إلى زملائه في الفريق، والطريقة التي ينظر إليهم بها، بإعجاب، شئ من الصعب شرحه". وقد شارك نجم إنتر ميامي مع منتخب بلاده 180 مرة، وسجل منها 106 أهداف، وكان أحد النجوم الأساسيين في كتيبة سكالوني، حيث شارك أساسيًا في 49 مباراة من أصل 52 مباراة تحت قيادة مدرب الأرجنتين. كما سجل ميسي أيضًا 721 هدفًا في مسيرته مع الأندية، منها 672 هدفًا بألوان برشلونة، وهو الفائز الوحيد بجائزة الكرة الذهبية ثماني مرات، وبطل الدوري الأسباني 10 مرات، ودوري أبطال أوروبا ثلاث مرات.

Image

خوان ريكيلمي رئيسًا لبوكا جونيورز

تم انتخاب خوان رامون ريكلمي رئيساً لنادي بوكا جونيورز الأرجنتيني، بعد انتصاره الكاسح على مرشحي الجبهة المعارضة التي ضمت الرئيس الأرجنتيني السابق، ماوريسيو ماكري، إلى جانب أندريس إيبارا، الوزير السابق في حكومة ماكري. وبفارق 30 نقطة في الإحصاء الجزئي للفرز، فازت جبهة ريكلمي، التي ضمت أسطورة النادي سابقا ومعه خورخي أمور أميال، الرئيس الحالي حتى اليوم، والذي تم ترشيحه كنائب للرئيس، في الانتخابات التي شارك فيها 43367 عضوا.

Image

روساريو سنترال بطلًا لكأس الرابطة الأرجنتينية

 توج فريق روساريو سنترال بلقب كأس الرابطة الأرجنتينية لكرة القدم بعد فوزه على فريق بلاتينسي بهدف دون مقابل. أحرز هدف المباراة الوحيد ماكسيميليانو لوفيرا في الدقيقة (40)، قاد به فريقه للفوز باللقب الثاني عشر خلال 133 عاما من عمر النادي.  وأكمل فريق بلاتنسي المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه جاستون سوسو بالبطاقة الحمراء. وتأهل روساريو بهذا اللقب لبطولة كوبا ليبرتادوريس 2024، وسيواجه فريق ريفر بليت في كأس الأبطال في الثاني والعشرين من الشهر الجاري. وعلى المستوى المحلي يعتبر هذا اللقب الـ11 لروساريو والأول له منذ 5 أعوام بعد أن توج بكأس الأرجنتين عام 2018.

Image

دي ماريا يعلن رسميًا موعد اعتزاله اللعب دوليا

كشف النجم الأرجنتيني المخضرم أنخيل دي ماريا، لاعب بنفيكا البرتغالي، أن بطولة كوبا أمريكا 2024، ستكون أخر محطاته على المستوي الدولي، مع منتخب الألباسيلستي. وتستضيف الولايات المتحدة الأمريكية، بطولة كوبا أمريكا 2024، خلال صيف العام المقبل، في نسخة إستثنائية بمشاركة 16 منتخبا، من أمريكا الجنوبية والشمالية. وأصدر دي ماريا، بيانا رسميا، عبر حسابه بموقع "إنستجرام"، قائلا: "حسنًا، جاءت آخر مباراة فاصلة بالنسبة لي، لا أستطيع أن أعبر بالكلمات عما يملأ روحي بحفاوة الناس في الآونة الأخيرة، وأنا أستمتع بكل ثانية من تلك المودة وعاطفة زملائي في الفريق، وهم، وأصدقائي، فبدونهم لن تكون هذه القصة لديهم نفس الشعور".   وأضاف: "إن عاطفة كل واحد منهم هي التي جعلتني ما أنا عليه اليوم، لسوء الحظ، لا يمكننا أن نتخلى عن الأحداث التي وقعت في الملعب، فلا أحد يستحق تلك المعاملة السيئة، ولا الضربات والعائلات والأطفال الخائفين وسط الملعب حيث كل ما كان ينبغي أن يحدث هو مشاهدة المباراة والاستمتاع بها. ضمن ما هو الفلكلور الكروي نأمل ألا يحدث هذا النوع من الأشياء مرة أخرى". وواصل: "نحن كلاعبين سندافع دائمًا عن شعبنا دون أدنى شك، كوبا أمريكا ستكون المرة الأخيرة التي أرتدي فيها القميص الأرجنتيني، مع كل الألم الذي في روحي والشعور بعقدة في الحلق أقول وداعا لأجمل شيء حدث لي في مسيرتي، أرتديه، أعرفه و أشعر بذلك بكل فخر". وختم: "شكرًا للجماهير، شكرًا لعائلتك، شكرًا للأصدقاء وزملائك في الفريق، نحن نواصل صنع التاريخ وسيبقى ذلك إلى الأبد".

Image

شرط ميسي الوحيد لخوض مونديال 2026!

أكد نيكولا تاجليافيكو ظهير منتخب الأرجنتين، أن القائد ليونيل ميسي سيلعب في نهائيات كأس العالم 2026، بشرط إذا احتفظت الأرجنتين بلقب كوبا أمريكا العام المقبل. وأضاف ميسي لقب كأس العالم إلى خزائنه، عندما فازت الأرجنتين على فرنسا في نهائي كأس العالم 2022، وحصل جائزة الكرة الذهبية للمرة الثامنة. وأكد ميسي على أنه ليس لديه أي خطط للمشاركة مع الأرجنتين في كأس العالم 2026 بعد انضمامه إلى نادي إنتر ميامي الأمريكي في يونيو، حيث قال: "لا أعرف ما إذا كنت سأصل إليها أم لا، قلت ذلك من قبل، لا أفكر في الأمر بعد لأنه بعيد، لكني أفكر في كوبا أمريكا". بدوره، يعتقد الظهير الأرجنتيني تاجليافيكو أن النجاح في تلك البطولة سيقنع ميسي باستهداف ظهور أخير في كأس العالم، حيث قال: "هل تعرف ما هو المفتاح بالنسبة لميسي للعب في كأس العالم 2026؟ الفوز بكوبا أمريكا العام المقبل". واصل: "لو لم نكن لنفوز بكأس العالم في قطر، لكان قد رحل، لكنه فاز بها ويريد الاستمتاع بهذه الأشهر، لكن إذا ذهبنا إلى الولايات المتحدة وفزنا بكوبا أمريكا، فسوف يرغب في الاستمرار". وقطعت الأرجنتين طريقها نحو التأهل لكأس العالم 2026، بعد فوزها في جميع مبارياتها الأربع الافتتاحية في تصفيات أمريكا الجنوبية. ومن المقرر أن يعود ميسي إلى التانجو لخوض مباراتيه المقبلتين ضد أوروجواي والبرازيل في الأيام المقبلة، على خلفية إكمال موسمه الأول في الدوري الأمريكي.

Image

رغم الإصابة.. ميسي على رأس قائمة الأرجنتين

كشف ليونيل سكالوني، المدير الفني لمنتخب الأرجنتين، عن القائمة التي سيخوض بها مواجهتى باراجواي وبيرو، خلال فترة التوقف الدولية في شهر أكتوبر، ضمن منافسات تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2026. وتصدر النجم ليونيل ميسي، قائمة الأرجنتين، وذلك على الرغم من معاناته من إصابة عضلية، أبعدته عن مباريات فريقه إنتر ميامي، الأربعة الأخيرة فى مختلف المسابقات. وكان المنتخب الأرجنتيني، قد حقق الفوز خلال الجولتين الأولى والثانية على كل من الإكوادور وبوليفيا، بنتيجة 1-0 و3-0، على التوالي.

Image

مارتينيز: فخور بموقف ميسي في مباراة بوليفيا

أشاد إيميليانو مارتينيز، حارس مرمى منتخب الأرجنتين بالنجم ليونيل ميسي بعد سفره في مباراة الأرجنتين مع بوليفيا في تصفيات كأس العالم، على الرغم من استبعاده بسبب الإصابة. واستبعد قائد الأرجنتين من مباراة بلاده مع بوليفيا في لاباز بعد استبداله في وقت متأخر من المباراة التي فاز فيها منتخب بلاده على الإكوادور يوم الخميس. ولكن بدلاً من الطيران لبدء تعافيه في إنتر ميامي، اختار ميسي البقاء مع زملائه في الفريق أثناء مواجهتهم الرحلة الشاقة إلى ارتفاع 3600 متر فوق مستوى سطح البحر في المباراة الثانية من تصفيات كأس العالم، وهو الأمر الذي أثار إعجاب حارس مرمى فريقه. وأوضح مارتينيز في تصريحات لوسائل الإعلام: "هناك جوع، إنه نفس القائد الذي كان من الممكن أن يعود إلى منزله لكنه رافقنا، وهذا يجعلنا فخورين بأنه لا يزال يشعر ويحبنا ويرافقنا بهذا المعنى، أنا فخور بأن أكون وراء هؤلاء الأولاد". وكان حارس أستون فيلا الذي عادةً ما يتلقى استقبالًا عدائيًا من المشجعين المنافسين - سعيدًا بالترحيب الحار من المشجعين البوليفيين. وقال مارتينيز ضاحكاً: "في العادة، لا يحبونني كثيراً خارج الأرجنتين، لكن اليوم فاجأني الشعب البوليفي بأنهم هتفوا باسمي وأنا أكن احتراماً كبيراً لهذا البلد".

Image

ميسي يعلق على استبداله أمام الإكوادور

أكد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، أن جميع المنتخب تسعى للفوز على منتخب بلاده خاصة بعد التتويج بلقب النسخة الماضية من بطولة كأس العالم قطر 2022. وقاد ميسي منتخب بلاده لتحقيق الفوز على الإكوادور، بهدف دون مقابل، في المواجهة التي أقيمت بينهما فجر الجمعة، ضمن منافسات الجولة الأولى من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2026، في الولايات المتحدة وكندا والمكسيك. وقال ميسي في تصريحاته عقب المباراة "نحن نعلم أنها مباريات صعبة في التصفيات، الإكوادور لديها لاعبون جيدون جدا، إنهم يعرفون ما يفعلونه وهم جيدون جدا بدنيا".  وأضاف ميسي "كانت مباراة صعبة جدا، بدن للغاية. كنت متعبا بعض الشيء لهذا السبب خرجت لكنني أشعر أنني بحالة جيدة، ربما ليست هذه هي المرة الأخيرة التي سيتم استبدالي فيها".  وأوضح النجم الأرجنتيني "لقد تبين أن هذه المجموعة لن تتراجع، الجميع يريد الفوز على الأرجنتين والآن بعد أن أصبحنا أبطالا، رغبتهم أزدادت". وتابع ميسي "في كل مباراة علينا أن نقدم 100%، هدفنا هو المنافسة بهذه الطريقة، علينا أن ندرك أننا استمتعنا حقًا بأنفسنا، لكن ما فعلناه قد انتهى"، واستكمل "كنا مؤخرا أبطال العالم ولكن يبدو أن أشياء كثيرة حدثت، علينا أن نمضي قدما، ونتنافس ونتأهل لكأس العالم القادمة، ونلعب مباراة تلو الأخرى".

Image

ميسي يتسلح بسجل تهديفي مرعب ضد الإكوادور

يملك النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد إنتر ميامي الأمريكي، سجل تهديفي رائع في المواجهات السابقة التي خاضها مع منتخب بلاده أمام نظيره الإكوادوري في جميع البطولات. ويستعد ميسي لقيادة التانجو في مواجهة نظيره الإكوادوري، المقرر إقامتها فجر غدا الجمعة، ضمن منافسات الجولة الأولى من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2026، في الولايات المتحدة وكندا والمكسيك. وتحمل مواجهة الغد رقم 9 في مشوار ميسي ضد الإكوادور، حيث شارك لاعب الفريق الأمريكي في 8 مباريات سابقة ساهم خلالها في تسجيل 9 أهداف. ونجح ميسي في تسجيل 6 أهداف بالإضافة إلى 3 تمريرات حاسمة ضد منتخب الإكوادور، ليساهم في تحقيق منتخب الأرجنتين للفوز في 4 مباريات بالإضافة إلى 3 تعادلات وتلقى هزيمة واحدة. ويستهل منتخب الأرجنتين بطل العالم، مشواره في التصفيات بمواجهة الإكوادور على ملعب مونومنتال في بوينس آيرس، قبل أن يواجه بوليفيا في لاباز الثلاثاء المقبل.