الكويت

Image

مفاضلة بين 3 مدربين لتدريب «الأزرق»

تدرس اللجنة الفنية للاتحاد الكويتي لكرة القدم، ملفات ثلاثة مدربين عالميين لتولي قيادة المنتخب الوطني في الفترة المقبلة. يأتي هذا القرار في إطار الجهود المستمرة لتعزيز أداء المنتخب وتقديم نتائج متميزة في المنافسات الدولية.  هيكتور كوبر: المدرب الأرجنتيني ذو الخبرة الطويلة، والذي قاد العديد من المنتخبات والفرق العالمية، أبرزها منتخب مصر الذي وصل معه إلى نهائيات كأس العالم 2018. كوبر معروف بأسلوبه الدفاعي الصارم وقدرته على تنظيم الفرق وتحقيق نتائج إيجابية في البطولات الكبرى. كارلوس كيروش: المدرب البرتغالي المخضرم، والذي يمتلك سجلًا حافلًا في تدريب منتخبات وطنية وأندية كبيرة. كيروش سبق وأن قاد منتخبي إيران وكولومبيا، ويتمتع بخبرة واسعة في إعداد الفرق للمنافسات العالمية، بالإضافة إلى معرفته الجيدة بكرة القدم في الشرق الأوسط. إيلي سانيول: المدرب الفرنسي الحالي لمنتخب جورجيا، والذي نجح في تطوير مستوى الفريق وأدى إلى تحقيق نتائج ملفتة في الفترة الأخيرة. سانيول، الذي يمتلك خلفية كلاعب مميز مع منتخب فرنسا، يعتمد على أسلوب هجومي وتنظيم دفاعي متميز، مما جعله خيارًا مغريًا للجنة الفنية. تسعى اللجنة الفنية إلى اختيار المدرب الأنسب الذي يمكنه قيادة المنتخب الكويتي نحو تحقيق تطلعات الجماهير والمنافسة بقوة في البطولات القادمة. ومن المتوقع أن يتم الإعلان عن القرار النهائي خلال الأسابيع القليلة المقبلة بعد الانتهاء من المفاوضات وتقييم الخيارات المتاحة.

Image

سحب قرعة مسابقات الكرة في «الكويت»

جرى مراسم قرعة بطولة كأس أمير الكويت لكرة القدم في مقر الاتحاد الكويتي لكرة القدم باستاد جابر، وكذلك قرعة بطولتي دوري زين للدرجة الممتازة ودوري زين للدرجة الأولى، بحضور الأمين العام للاتحاد صلاح القناعي والأمين العام المساعد د. صالح المجروب ومدير إدارة المسابقات د. حامد الشيباني وممثلي الأندية وعدد من وسائل الإعلام المختلفة. قبل انطلاق القرعة، قام الاتحاد بتحديد مواجهات كأس الأمير حسب اللائحة التي وضعها، حيث تكون المواجهات وفقًا لمراكز الفرق في الدوري بالموسم الماضي بنظام خروج المغلوب من مباراة واحدة. ووفقًا للائحة، سيتجنب بطل الدوري «الكويت» خوض المباراة التمهيدية ليتواجد في المجموعة الأولى التي ستكون مواجهاتها بين خيطان والشباب والقادسية وبرقان والفحيحيل والتضامن. أما مواجهات المجموعة الثانية فستكون بين العربي والصليبيخات، وكاظمة والجهراء، والسالمية والساحل، والنصر واليرموك. وأسفرت قرعة بطولة كأس الأمير عن تأهل الجهراء إلى ربع النهائي بتواجده «باي» في المجموعة الأولى، والتي أسفرت باقي مواجهاتها عن لقاء الكويت مع التضامن، وكاظمة مع اليرموك، والصليبخات مع خيطان. وفي المجموعة الثانية، سيلتقي القادسية مع النصر، وبرقان مع السالمية، والفحيحيل مع الشباب، والعربي مع الساحل. أما مباريات الجولة الأولى من دوري زين الممتاز، فقد أسفرت عن مواجهات قوية أبرزها بين البطل الكويت والقادسية، والتي ستقام في 8 أغسطس المقبل لمشاركة الأبيض في ملحق دوري أبطال آسيا. وفي باقي المباريات، سيلتقي العربي مع كاظمة، والنصر مع السالمية، وخيطان مع الفحيحيل، واليرموك مع التضامن. سيكون نظام الدوري من قسمين ذهابًا وإيابًا، ثم تقسيم الفرق إلى مجموعتين: الأولى تتكون من 6 فرق لتحديد البطل، والثانية من 4 فرق لتحديد الفريقين الهابطين، على أن تكون مباريات البطولة من قسم واحد فقط، بينما ستكون مجموعة الهبوط بنظام الذهاب والإياب. وجاءت مواجهة الغريمين العربي والقادسية في الجولة الثالثة، بينما جاءت مباراة العربي مع الكويت في الجولة السادسة. أما في دوري زين للدرجة الأولى، فأسفرت الجولة الأولى عن مواجهات بين الساحل والجهراء، والشباب والصليبخات، بينما جنبت القرعة برقان من خوض الجولة الأولى. كما كانت قرعة كأس السوبر موجهة، حيث سيلعب الكويت بطل الدوري مع السالمية رابع الدوري، فيما يلتقي القادسية بطل كأس الأمير مع العربي ثاني الدوري.

Image

الاتحاد الكويتي يستغني عن روي بينتو

أعلن الاتحاد الكويتي لكرة القدم، الاستغناء عن خدمات البرتغالي روي بينتو مدرب المنتخب الأول رسميا، بحسب البيان الذي أصدره الاتحاد، على حسابه بمنصة التواصل الاجتماعي (إكس). ولم يكشف الاتحاد الكويتي في بيانه عن هوية المدرب البديل. وتولى المدرب البرتغالي مهمة تدريب منتخب الكويت في شهر أغسطس 2022 خلفا لمواطنه إيميليو بيكس. وذكرت تقارير إعلامية كويتية أن اتحاد الكرة قام بتسوية عقد المدرب بعد الوصول إلى اتفاق ودي بين الطرفين يقضي برحيله. يشار إلى أن روي بينتو "52 عاما" قاد المنتخب الكويتي في بطولة "خليجي 25" التي أقيمت في البصرة، إلا أنه ودع المنافسات من الدور الأول، كما تولى قيادة المنتخب في التصفيات الآسيوية المشتركة، ونجح في التأهل إلى الدور النهائي من تصفيات مونديال 2026، وكذلك نهائيات كأس آسيا 2026.

Image

الاتحاد الكويتي ينهي عقد روي بينتو بالتراضي!

قامت إدارة اتحاد الكرة الكويتي بتسوية عقد المدرب البرتغالي روي بينتو، بعد التوصل إلى اتفاق ودي بين الطرفين يقضي برحيله عن تدريب المنتخب الوطني الأول. وكان الاتحاد قد أسند مهمة تدريب الفريق الأول إلى بينتو منذ عام ونصف العام، حيث قاد المنتخب في بطولة خليجي 25 التي أقيمت في البصرة. رغم الأداء الجيد الذي قدمه الفريق، إلا أنه ودع المنافسات من الدور الأول. كما تولى بينتو قيادة المنتخب في التصفيات الآسيوية المشتركة، ونجح في التأهل إلى الدور النهائي من تصفيات مونديال 2026، وكذلك نهائيات كأس آسيا 2026. ووافق المدرب البرتغالي على التسوية مقابل حصوله على راتب ثلاثة أشهر، وهي نفس الشروط التي حصل عليها مدرب المنتخب الأولمبي السابق إيمليو بيكسي بعد خروجه من الدور الأول لبطولة كأس آسيا تحت 23 سنة التي استضافتها قطر مؤخراً، والتي خسر فيها المنتخب من فيتنام 1-3 وأوزبكستان 0-5، وفاز على ماليزيا 2-1. ويأتي قرار تسوية عقد بينتو ضمن خطة مسؤولي الاتحاد الذين كانوا قد اتفقوا ضمنياً على رحيله في حال فشل المنتخب في التأهل، مع تحديد مصيره في وقت لاحق في حال حجز بطاقة التأهل الثانية.

Image

تدريب الكويت بين كيروش وكوبر!

أفادت مصادر صحفية مطلعة أن الاتحاد الكويتي لكرة القدم قد حصر خياراته للمدرب الجديد للمنتخب الوطني بين اثنين من أبرز المدربين الدوليين: البرتغالي كارلوس كيروش والأرجنتيني هيكتور كوبر. يأتي هذا التطور بعد المفاوضات المكثفة التي أجراها الاتحاد الكويتي مع مجموعة من المدربين البارزين في محاولة لاختيار الأنسب لقيادة المنتخب خلال الفترة المقبلة. كارلوس كيروش، الذي درب عدة منتخبات وطنية بارزة مثل إيران وكولومبيا ومصر وقطر، يمتلك سيرة ذاتية قوية تشمل قيادته للمنتخبات في البطولات القارية والعالمية، مما يجعله خياراً جذاباً للاتحاد الكويتي الذي يبحث عن تجربة دولية واسعة لتطوير أداء الفريق. من جانب آخر، يُعتبر هيكتور كوبر، المدرب الأرجنتيني المعروف بتدريبه لمنتخبات مثل الأرجنتين وأوكرانيا ومصر وسوريا، أحد الخيارات القوية أيضاً، حيث قاد المنتخب المصري إلى نهائي كأس أمم أفريقيا 2017 وحقق نجاحات كبيرة مع الأندية والمنتخبات على حد سواء. المصادر أكدت أن عملية الاختيار ستعتمد على مفاوضات إضافية مع كيروش وكوبر، حيث يسعى الاتحاد الكويتي إلى اتخاذ القرار النهائي في أقرب وقت ممكن استعداداً للتحديات المقبلة في تصفيات كأس العالم 2026. من المتوقع أن يتم الإعلان عن القرار الرسمي خلال الأيام القليلة القادمة، حيث يأمل الجمهور الكويتي في أن يسهم المدرب الجديد في تحسين أداء المنتخب وتحقيق النتائج المرجوة في المنافسات القادمة.

Image

«عمومية» الاتحاد الكويتي في استاد جابر.. الأحد

يُعقد مساء الأحد اجتماع الجمعية العمومية العادية للاتحاد الكويتي لكرة القدم، وذلك في مقر الاتحاد باستاد جابر الأحمد الدولي. من المتوقع أن يشهد الاجتماع مناقشة العديد من القضايا الهامة التي تتعلق بمستقبل كرة القدم الكويتية، بما في ذلك المستجدات الإدارية والتقارير الفنية والمالية. وسيتبع اجتماع الجمعية العمومية، يحضره رئيس مجلس إدارة الاتحاد الكويتي لكرة القدم، عبدالله الشاهين. من المنتظر أن يُجيب الشاهين خلال المؤتمر على أسئلة وسائل الإعلام، ويستعرض أبرز ما تم مناقشته في الاجتماع، بالإضافة إلى تقديم رؤية الاتحاد المستقبلية وخططه لتطوير كرة القدم في الكويت. يُشار إلى أن هذا الاجتماع يأتي في وقت حساس بالنسبة للاتحاد، حيث تجري مفاوضات مع ثلاثة مدربين لتدريب المنتخب الكويتي وهم: البرتغالي كارلوس كيروش، والأرجنتيني هيكتور كوبر، والمصري حسام البدري، وهو ما يُتوقع أن يكون من بين المواضيع المطروحة للنقاش.

Image

الاتحاد الكويتي يكشف حقيقة مفاوضات عدنان حمد

نفي الاتحاد الكويتي لكرة القدم، اليوم السبت، وجود مفاوضات مع المدرب العراقي عدنان حمد، لتولي تدريب "الأزرق" الكويتي خلال الفترة المقبلة. وأصدر اتحاد الكرة الكويتي بيانا رسميا ذكر فيه "ينفي الاتحاد الكويتي لكرة القدم بشكل تام وقاطع ما تداولته بعض وسائل الإعلام عن تفاوض الاتحاد مع المدرب العراقي عدنان حمد سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، حيث يؤكد الاتحاد أنه لم يقم بتقديم أي عرض للمدرب العراقي عدنان حمد". وأضاف البيان "وطالب الاتحاد وسائل الإعلام بتحري الدقة في نقل الأخبار وأخذها من المصادر الرسمية، مشيراً إلى أن الاتحاد يقوم بنقل جميع الأخبار الخاصة بالمنتخبات الوطنية في حساباته ومنصاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي". وكانت تقارير صحفية أشارت مؤخرا إلى أن المدرب العراقي عدنان حمد يأتي في قائمة المرشحين لتدريب منتخب الكويت خلفا للبرتغالي روي بينتو.

Image

حسام البدري مرشح لتدريب منتخب خليجي

يجري الاتحاد الكويتي لكرة القدم مفاوضات مع أربعة مدربين بارزين لتولي مهمة تدريب المنتخب الكويتي، المعروف بلقب "الأزرق". تشمل القائمة أسماء لامعة في عالم التدريب، وهم البرتغالي كارلوس كيروش، والأرجنتيني هيكتور كوبر، والعراقي عدنان حمد، والمصري حسام البدري. تأتي هذه الخطوة ضمن جهود الاتحاد الكويتي لتعزيز أداء المنتخب الوطني استعدادًا للاستحقاقات القادمة على الصعيدين القاري والدولي. يتمتع المدربون الأربعة بخبرات واسعة في تدريب المنتخبات الوطنية والأندية الكبيرة، مما يعزز فرص الأزرق في تحقيق نتائج إيجابية في المنافسات المستقبلية. كارلوس كيروش، الذي سبق له تدريب منتخبات إيران وكولومبيا والبرتغال، إلى جانب فرق مثل ريال مدريد، يُعرف بخبرته التكتيكية الكبيرة وقدرته على تطوير اللاعبين. أما هيكتور كوبر، الذي قاد منتخب مصر إلى نهائي كأس الأمم الأفريقية 2017 وإلى كأس العالم 2018، فيتميز بقدرته على بناء فرق قوية دفاعيًا وتحقيق نتائج ملموسة. عدنان حمد، المدرب العراقي المعروف، له تاريخ طويل في تدريب المنتخبات والأندية العربية، وسبق له تحقيق العديد من الإنجازات مع الفرق التي دربها. في المقابل، يتمتع حسام البدري بخبرة واسعة في كرة القدم المصرية، حيث قاد النادي الأهلي المصري لتحقيق بطولات عديدة، كما تولى تدريب منتخب مصر لفترة. أسفرت قرعة الدور الثالث من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم 2026 لكرة القدم التي سحبت الخميس في كوالالمبور عن مجموعة نارية ضمت ثلاثة منتخبات من كبار القارة الصفراء هي اليابان وأستراليا والسعودية. في المقابل، حملت المجموعة الثانية نكهة عربية بتواجد خمسة منتخبات من غرب آسيا إلى جانب كوريا الجنوبية، وبالتالي ضمان تأهل منتخب عربي إلى النهائيات كون أول وثاني كل مجموعة يتأهل إلى كأس العالم. أما المجموعة الأولى فأوقعت قطر، بطلة آسيا مطلع العام الحالي، إلى جانب إيران وأوزبكستان والإمارات. وتقام منافسات الدور الثالث بين سبتمبر 2024 ويونيو 2025، ويتأهل أوّل منتخبين في كل مجموعة مباشرة إلى كأس العالم 2026 المقررة في الولايات المتحدة وكندا والمكسيك. في حين تخوض المنتخبات الستة صاحبة المركزين الثالث والرابع في كل مجموعة ملحق التصفيات الآسيوية، حيث توزع على مجموعتين من 3 منتخبات، ويتأهل أول المجموعتين إلى النهائيات مباشرة، ثم يخوض صاحبا المركز الثاني في كل مجموعة ملحقًا لتحديد هوية المنتخب الذي سيخوض الملحق العالمي وإمكانية الحصول على مقعد إضافي للقارة الصفراء. وتقام كأس العالم في الفترة من 11 يونيو إلى 19 يوليو 2026 في الولايات المتحدة وكندا والمكسيك.

Image

كيروش وكوبر مرشحان لتدريب الكويت

بدأ الاتحاد الكويتي لكرة القدم مفاوضات رسمية مع المدربين العالميين البرتغالي كارلوس كيروش والأرجنتيني هيكتور كوبر لتولي مهمة تدريب منتخب الكويت في الفترة القادمة. يتمتع كارلوس كيروش بسجل حافل في تدريب منتخبات وأندية عالمية، حيث سبق له تدريب منتخبات مثل البرتغال، إيران، وكولومبيا، وقطر ومصر، كما عمل مساعدًا في فريق مانشستر يونايتد. يعتبر كيروش من أبرز المرشحين لهذا المنصب نظرًا لخبرته الكبيرة وسجله الناجح. من ناحية أخرى، يعد هيكتور كوبر، الذي قاد منتخب مصر للوصول إلى نهائيات كأس العالم 2018، خيارًا محتملًا لتولي تدريب المنتخب الكويتي. كوبر معروف بخبرته في تدريب المنتخبات الوطنية، وقد رحل مؤخرًا عن تدريب منتخب سوريا، مما يجعله مرشحًا قويًا لهذا المنصب. ويهدف الاتحاد الكويتي من خلال هذه التحركات إلى تحسين أداء المنتخب واستعداده للاستحقاقات القادمة، عبر التعاقد مع مدرب يتمتع بخبرة واسعة وقادر على إحداث تغيير إيجابي في مسيرة المنتخب الكويتي. يأتي ذلك في إطار سعي الاتحاد للارتقاء بمستوى كرة القدم في الكويت وتحقيق نتائج إيجابية في المنافسات القارية والدولية.