البافاري يسعى للإنجاز التاريخي

يشهد ملعب المدينة التعليمية المباراة  النهائية من النسخة الحالية لبطولة كأس العالم للأندية بمواجهة مثيرة بين بايرن ميونخ الألماني وتيجريس أونال المكسيكي .

ورغم احتكار أبطال أوروبا للقب مونديال الأندية خلال السنوات الماضية ، وبالتحديد منذ أن توج بايرن نفسه بلقبه الوحيد السابق في البطولة ، لن تكون المباراة بمثابة نزهة للفريق البافاري في مواجهة الفريق المكسيكي الذي صنع التاريخ بتأهله إلى النهائي وما زال قادرا على تحقيق لمحة تاريخية أخرى في المباراة .

ويطمح البافاري إلى معادلة الإنجاز التاريخي ، الذي ينفرد به برشلونة الإسباني حتى الآن ، وهو جمع الألقاب الستة (الدوري والكأس وكأس السوبر محليا ودوري الأبطال الأوروبي وكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية) في آن واحد.

وحقق برشلونة هذه السداسية التاريخية في 2009 ، ولم يستطع أي فريق آخر مضاهاة هذا الإنجاز حتى الآن.

وشهد عام 2020 تتويج بايرن بألقاب دوري وكأس ألمانيا ودوري الأبطال الأوروبي وكأس السوبر الألماني والأوروبي.

واستهل بايرن مسيرته في النسخة الحالية من مونديال الأنية بالفوز على الأهلي المصري 2 / 0 في مباراة لم يكن هناك شكوك في تفوق بايرن خلالها ، ولكن فوز الفريق على بطل أفريقيا لم يكن سهلا على الإطلاق.

ورغم ضغط وتوالي المباريات في الفترة الماضية بسبب الارتباك الذي أحدثته جائحة كورونا في الروزنامة الرياضية ، يبدو بايرن حريصا على الفوز بلقب مونديال الأندية.

وكان تيجريس أونال بلغ المباراة النهائية في النسخة الحالية بالفوز على بالميراس البرازيلي 0-1 في نصف النهائي ليكتب الفريق المكسيكي التاريخ في البطولة حيث أصبح أول بطل لاتحاد كونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي) يتأهل لنهائي مونديال الأندية.


  أخبار ذات صلة


فيديو