Image

تعرف على حكم نهائي أبطال أوروبا

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (UEFA) اختيار الحكم السلوفيني سلافكو فينتشيتش، لإدارة نهائي دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد الإسباني وبوروسيا دورتموند الألماني. وسيتولى الحكم البالغ من العمر 44 عاما، والذي أدار كذلك نهائي الدوري الأوروبي بين آينتراخت فرانكفورت الألماني ورينجرز الاسكتلندي عام 2022، إدارة المباراة النهائية لدوري الأبطال والتي ستقام على ملعب "ويمبلي" في العاصمة البريطانية لندن يوم الأول من يونيو المقبل. وستكون تلك المباراة النهائية الرابعة في بطولات UEFA التي يتولى إدارتها حكم سلوفيني، وكانت البداية باختيار دامير سكومينا لإدارة نهائي الدوري الأوروبي عام 2017، ويأتي الحكام الهولنديون في المركز الثاني كأكثر الحكام الذين تولوا إدارة المباريات النهائية، بواقع ثلاث مرات. واختار UEFA الحكمة الإنجليزية ريبيكا ويلش لإدارة نهائي دوري أبطال أوروبا للسيدات، والروماني ستيفان كوفاكس لإدارة نهائي الدوري الأوروبي، والبرتغالي أرثر سواريس دياز لإدارة نهائي دوري المؤتمر الأوروبي. وأدار فينتشيتش خمس مباريات في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم بدون احتساب أي ضربة جزاء أو إشهار البطاقة الحمراء، ومن ضمن تلك المباريات كانت مواجهة دورتموند وأتليتكو مدريد الإسباني في إياب دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا وانتهت بفوز الفريق الألماني 4-2. كما سبق للحكم السلوفيني إدارة مباراتين في كأس العالم 2022، بما في ذلك خسارة الأرجنتين أمام السعودية 2-1 في مستهل مشوارها بالبطولة.

Image

خطة أنشيلوتي للتجهيز للنهائي الأوروبي

وضع الإيطالي كارلو أنشيلوتي، المدير الفني لفريق ريال مدريد، خطة لتجهيز اللاعبين بأفضل طريقة ممكنة استعدادا لخوض المواجهة النارية أمام بوروسيا دورتموند الألماني، في نهائي دوري أبطال أوروبا بالموسم الجاري 2023-2024. وذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية، أن أنشيلوتي يخطط للقيام بالمداورة في المباريات القادمة مع منح اللاعبين الأساسيين فرصة المشاركة في أحد المباريات الأربع المتبقية قبل نهائي "ويمبلي" حتى لا يفقدوا الإيقاع التنافسي والوصول في أفضل حالة ممكنة للنهائي، الخطة واضحة عدم التراخي أو الخسارة بالرغم من حسم الليجا. وأضافت أنه على مستوى حراسة المرمى سيشارك كورتوا بشكل أكبر من اي لاعب آخر في المباريات المتبقية قبل نهائي دوري الأبطال. وأشارت إلى أن الجهاز الفني بقيادة أنشيلوتي يريدون تجهيز الحارس واستعادة أحاسيسه قبل المباراة النهائية، مضيفة أنه إذا كانت لدى الحارس البلجيكي مشاعر جيدة في المباريات المتبقية فسوف يلعب النهائي. وأوضحت الصحيفة أن كورتوا تعافى بنسبة 100٪ و يحتاج إلى التواجد لتحسين سرعة رد فعله أو خروجه في الكرات العالية وحركات قدمه التي لم تتحرك كثيراً بعد قضاء وقت طويل بعيدًا عن العشب.

Image

خمسة مقاعد لإيطاليا وألمانيا بدوري الأبطال الموسم المقبل

قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (UEFA) إن إيطاليا وألمانيا حصلتا على مقعد إضافي في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل بعد الأداء الجيد الذي قدمته أنديتهما في المسابقات الأوروبية هذا الموسم. ومع انطلاق النسخة الموسعة لدوري أبطال أوروبا بمشاركة 36 فريقا بداية من الموسم المقبل، قال UEFA إنه سيمنح اثنين من الأماكن الأربعة الإضافية من خلال نقاط الأداء الأوروبية التي تذهب إلى الاتحادات "التي تتمتع بأفضل أداء جماعي لأنديتها" في مسابقات الاتحاد الأوروبي. وبعد ختام مباريات الدور قبل النهائي لدوري الأبطال والدوري الأوروبي ودوري المؤتمر هذا الأسبوع، قال UEFA إن إيطاليا وألمانيا ضمنتا المركزين الأول والثاني في تصنيف الأندية في موسم 2023-2024. وفي ظل الوضع الحالي، سيتأهل بوروسيا دورتموند إلى دوري الأبطال الموسم المقبل إذ يحتل المركز الخامس بدوري الدرجة الأولى الألماني. وبلغ دورتموند نهائي دوري الأبطال أيضا حيث سيواجه ريال مدريد، وإذا فاز على العملاق الإسباني فسيتأهل للنسخة المقبلة كحامل للقب على أي حال. كما تأهل منافسه وبطل الدوري الألماني باير ليفركوزن إلى نهائي الدوري الأوروبي وسيلعب أمام أتلانتا الإيطالي الذي يحتل المركز الخامس في دوري بلاده وله مباراة واحدة متبقية. لكن روما لا يزال في المنافسة متساويا مع أتلانتا ولكل منهما 60 نقطة، بينما يتأخر لاتسيو عنهما بأربع نقاط. وودع ممثلا الدوري الإنجليزي الممتاز في دوري أبطال أوروبا مانشستر سيتي وأرسنال البطولة من دور الثمانية ما أضر بفرص إنجلترا في تحسين تصنيف الأندية. ويمكن لأستون فيلا، الذي ودع دوري المؤتمر من قبل النهائي، أن يضمن المركز الرابع وآخر المقاعد المؤهلة لدوري الأبطال إذا فاز في مباراته المقبلة بالدوري ليحرم توتنهام هوتسبير الخامس من بلوغ البطولة.

Image

الصحافة الألمانية غاضبة على مارتشيناك!

هل كان حارس مرمى ريال مدريد أندريه لونين سيظل بلا حركة لتسديدة دي ليخت؟ هل كان بإمكان نادي بايرن ميونيخ أن ينجو لفترة أطول أمام الهجوم الكبير من ريال مدريد في الأشواط الإضافية؟ كل هذا يبقى مجرد توقعات، ومع ذلك فإن صافرة الحكم البولندي سايمون مارتشيناك، في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع من مباراة إياب نصف النهائي، أثارت غضب فريق بايرن ميونيخ بعد خروجه من دوري أبطال أوروبا وذلك لسبب وجيه. أطلق الحكم البولندي، صاحب الخبرة، الصافرة على كرة طويلة أخيرة داخل منطقة جزاء ريال مدريد بعد أن رفع مساعده الراية، ونتيجة لذلك، لم يعد بإمكان تقنية «VAR» التحقق مما إذا كان أحد لاعبي البايرن متسللاً بالفعل قبل أن يسجل ماتياس دي ليخت الهدف المفترض أن يكون هدف التعادل 2-2. هناك تعليمات واضحة للعمل في وثائق التدريب من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والاتحاد الدولي لكرة القدم، التي تتكون بشكل أساسي من مشاهد نموذجية مع تفسير محدد لما يسمى «التأخير»، أي «العرض المتأخر لحالات التسلل المحتملة القريبة أو القريبة جداً». يوضح خبير قواعد الاتحاد الألماني لكرة القدم، لوتز فاجنر، الذي صنف المشهد في مقابلة مع كيكر يوم الخميس. وقال فاجنر: «إذا كان هناك خطر على المرمى، وكان المشهد يحدث أمام المرمى أو يمكن رؤية تحرك واضح نحو المرمى، فيجب على الحكم أن يترك المشهد يستمر حتى زوال خطر الهدف أو يتم تسجيل الهدف، ويمكن لفريق (VAR) إعادة تشغيل المشهد إذا تم تسجيل الهدف، ثم التحقق بعد ذلك باستخدام تقنية التسلل شبه التلقائية». وأكمل فاجنر حديثه: «للأسف لم يحدث هذا في هذا المشهد، ارتكب المساعد الخطأ الأول برفع علمه مبكراً، لكن الحكم مارتشيناك ارتكب الخطأ الثاني بإطلاق صافرة التسلل في منتصف المباراة، صافرته فقط هي التي أوقفت اللعب، وكان يجب أن يسمح بمواصلة اللعب عندما أدرك خطورة التسجيل على الرغم من رفع العلم، وهو قرار مرير، خاصة بالنسبة لبايرن، على الرغم من أنه لا يمكن رؤية نتيجة الهدف، على الأقل، حيث توقف حارس مرمى ريال لونين عن اللعب بعد صافرة الحكم، لكن الأمر كان مريراً أيضاً.. بالنسبة لمارتشيناك قاد المباراة بشكل جيد للغاية». وأمام احتجاجات بايرن الغاضبة، أصر كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد على الظلم التعويضي بعد الفوز 2-1، لأن النتيجة المفترضة 1-1 ألغيت في الدقيقة 72 بعد تدخل حكم الفيديو المساعد، لقد أسقط الكابتن ناتشو جوشوا كيميتش في أثناء الهدف الملغى، ومن الواضح أن فاجنر يختلف مع أنشيلوتي حيث قال: «لقد أشار حكم الفيديو المساعد (VAR) بحق إلى خطأ ناتشو على كيميتش إلى مارتشيناك، كانت الكرة في اللعب، لذا فإن إمساك ناتشو والضغط بكلتا يديه على منطقة رقبة كيميش ووجهه، كانا بمثابة مخالفة واضحة قررها مارتشيناك على أرض الملعب، والمراجعة أيضاً أكدت الأمر». وأظهرت الصحافة الألمانية غضبها الكبير بعد المباراة؛ حيث قالت صحيفة «بيلد»: «يا لها من فضيحة، الحكم حرم بايرن ميونيخ من فرصة التعادل، ومن ثم الذهاب إلى الوقت الإضافي». وقالت صحيفة «كيكر» بعد المباراة: «كارثة كبرى، لقد تحطم الحلم الأخير لنادي بايرن ميونيخ لأن صافرة الحكم المتسرعة سيمون مارتشيناك كانت حاسمة في النهاية». فيما علقت صحيفة «ذا صن» البريطانية: «إنها كارثة، يزعم المشجعون أن دوري أبطال أوروبا تم تزويره بعد انتهاء مباراة ريال مدريد وبايرن في جدل كبير، حيث تم حرمان الألمان من تسجيل هدف». وقال توماس مولر لاعب بايرن ميونيخ بعد المباراة: «اتخذ الحكم قراراً غريباً وسط وجود تقنية VAR وهذا يحدث كثيراً في مدريد، لقد حدث لنا بالفعل في هدفين من كريستيانو قبل بضع سنوات، حينها التقنية لم تكن موجودة». وكان مدرب بايرن توماس توخيل غاضباً، ووصف القرار بأنه «قرار كارثي من مساعد الحكم والحكم نفسه». وأكد رئيس بايرن ميونيخ ماكس إيبرل، والمدرب توماس توخيل، ولاعب بايرن ميونيخ دي ليخت، أن حكم الراية وحكم اللقاء اعترفا بالغلط الذي ارتكباه، واعتذرا بعد نهاية المباراة.  وطلبت صحيفة «ذا أتليتيك» من الاتحاد الأوروبي التعليق على الأمر، ولم يستجب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ورفض التعليق على الحادثة.

Image

رقم مميز للأندية الألمانية أوروبيا

حققت العديد من الأندية الألمانية نجاحات كبيرة في المسابقات الأوروبية المختلفة خلال الموسم الجاري 2023-2024. وخطف باير ليفركوزن بطاقة التأهل لنهائي بطولة الدوري الأوروبي، بعد تعادله المثير مع ضيفه فريق روما الإيطالي، بهدفين من كل جانب، في المباراة التي جمعتهما مساء الخميس، على ملعب "باي أرينا"، في إياب نصف نهائي البطولة. كما تأهل فريق بوروسيا دورتموند إلى نهائي النسخة الحالية من مسابقة دوري أبطال أوروبا، بعدما أطاح بمنافسه باريس سان جيرمان من الدور نصف النهائي. وذكرت شبكة "أوبتا" العالمية المتخصصة في الإحصائيات، أن الأندية الألمانية وصلت إلى نهائي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي في نفس الموسم للمرة السادسة. وتعود آخر مرة حققت فيها الفرق الألمانية هذا الإنجاز إلى موسم 2001-2002، عندما وصل أيضاً فريقي ليفركوزن ودورتموند إلى هذين النهائين. ‏ومن المقرر أن يلتقي دورتموند مع ريال مدريد، في نهائي دوري أبطال أوروبا، بينما يواجه باير ليفركوزن نظيره أتالانتا في المباراة النهائية للدوري الأوروبي.

Image

بالفيديو.. بيريز يُهنئ أنشيلوتي ونجوم الريال

حرص فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد، على تهنئة لاعبيه بعد تأهلهم إلى نهائي دوري أبطال أوروبا. ويواجه النادي الملكي خصمه بوروسيا دورتموند في المشهد الختامي، بعد تجاوزه بايرن ميونيخ بنتيجة 4-3 في مجموع مباراتي ذهاب وإياب نصف النهائي. ونشر الحساب الرسمي لريال مدريد على منصة "إكس" مقطع "فيديو" لفلورنتينو بيريز وهو يُهنئ المدرب كارلو أنشيلوتي وبقية اللاعبين في غرفة تبديل الملابس. وعلق حساب الميرينجي على الفيديو بعبارة: "الرئيس يهنئ الفريق بعد الوصول إلى النهائي". وكان أنشيلوتي قد تحدث عن بيريز بعد الفوز على البايرن، قائلاً: "فلورنتينو بيريز هو القبطان هنا، القبطان الوحيد لهذه السفينة والبقية منا جميعاً مجرد زملاء في السفينة إنه رئيس رائع".

Image

شكوك حول مشاركة جنابري في يورو 2024

من المتوقع أن تتأثر استعدادات المنتخب الألماني لكرة القدم للمشاركة في بطولة أمم أوروبا «يورو 2024» بتأهل ريال مدريد الإسباني وبوروسيا دورتموند الألماني. وربما يغيب سيرج جنابري، جناح بايرن ميونيخ الألماني، عن البطولة التي تقام في ألمانيا في الفترة من 14 يونيو إلى 14 يوليو المقبلين. وسيضطر جوليان ناجلسمان، المدير الفني للمنتخب الألماني، إلى بدء الاستعداد للبطولة من دون اللاعبين الذين سيشاركون في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، المقررة في الأول من يونيو المقبل في ملعب ويمبلي بلندن. ويقيم المنتخب الألماني معسكره الإعدادي الأول في الفترة من 26 مايو الحالي وحتى 31 من الشهر نفسه. وقال ناجلسمان مؤخرا: «بالطبع سيكون من الأفضل وجود جميع اللاعبين». وسينضم توني كروس وأنطونيو روديجر، ثنائي ريال مدريد، الذي ينتظر أن يكون ضمن التشكيل الأساسي للمنتخب الألماني في البطولة، للمنتخب في وقت لاحق، بالإضافة لأي نجم من نجوم دورتموند يتم استدعاؤه. وكان ناجلسمان، الذي سيعلن عن قائمة المنتخب الألماني المبدئية يوم 16 مايو الحالي، اختار لاعباً واحداً من دورتموند في القائمة التي اختارها في مارس الماضي، وهو نيكلاس فولكروج. ويحتل دورتموند المركز الخامس في جدول ترتيب أندية الدوري الألماني، ولكن تأهله لنهائي دوري أبطال أوروبا ربما يجعل ناجلسمان يستدعي المزيد من نجوم دورتموند، خاصة وأن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» وافق على أن تتكون قائمة المنتخب المشاركة في اليورو من 26 لاعباً بدلاً من 23 لاعباً فقط. وعلى الأقل، سيتاح أمام ناجلسمان جميع لاعبي بايرن ميونيخ منذ بداية المعسكر التدريبي، بعد الخسارة في الدور قبل النهائي أمام ريال مدريد. ولكن جاء هذا بتكلفة كبيرة، حيث تعرض جنابري لإصابة في أربطة الركبة مرة أخرى، ومعاناة ليروي ساني من إصابة في الفخذ، كما أن جمال موسيالا غير جاهز من الناحية البدنية. ويبدو أن مانويل نوير، حارس مرمى بايرن ميونيخ، وجوشوا كيميتش، الظهير الأيمن، وصانع الألعاب موسيالا، فقط، هم الذين حجزوا مقعدهم في التشكيل الأساسي للمنتخب الألماني للقاء نظيره الأسكوتلندي في ميونيخ في المباراة الافتتاحية ليورو 2024، ويوجد أيضاً توماس مولر. ويوجد باير ليفركوزن في نهائي كأس ألمانيا الذي سيواجه فيه كايزرسلاوترن يوم 25 من الشهر الحالي، لذلك قد يسمح المنتخب الألماني للاعبين مثل فلوريان فريتز، وجوناثان تاه، وروبرت أندريش أن ينضموا لصفوفه في وقت لاحق.

Image

توني كروس: لقب الأبطال سيكون مدريدي

أعرب الألماني الدولي توني كروس عن اعتقاده بأن ريال مدريد الإسباني يتمتع بحظوظ وافرة للفوز على بوروسيا دورتموند الألماني في نهائي دوري أبطال أوروبا في الأول في الأول يونيو المقبل في لندن. وقال كروس "أنا واثق ومقتنع بأننا سنكون على قدر المسؤولية". وأشار كروس إلى أن دورتموند لم يشارك في المباريات النهائية لدوري الأبطال بقدر ما شارك ريال مدريد. وأوضح: "إنها أجواء مختلفة تماما، في ويمبلي، تغزوك مشاعر أخرى.. اتمنى أن يؤثر ذلك علينا بشكل أقل وأن نستفيد، على الأقل، من الخبرة هناك ونفوز باللقب".

Image

كان يعرب عن تعاطفه مع نوير

أعرب أوليفر كان، حارس مرمى فريق بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم الأسبق، عن تعاطفه مع مانويل نوير، حارس مرمى الفريق الحالي، بعد الخطا الذي ارتكبه في الهدف الاول الذي أحرزه خوسيلو في المباراة التي فاز بها ريال مدريد 2-1 في إياب الدور قبل النهائي ببطولة دوري أبطال أوروبا. وتذكر الرئيس التنفيذي السابق لبايرن ميونيخ الخطأ الذي ارتكبه في نهائي كأس العالم 2002 عندما سجل رونالدو الهدف الأول للمنتخب البرازيلي في المباراة التي خسرها المنتخب الالماني بهدفين نظيفين. وقال كان في تصريحات لصحيفة "بيلد": "كان لدينا الوقت في.2022 لسوء الحظ، مانويل ارتكب الخطأ في الدقيقة 88 قام بتصديات رائعة قبل الوقوع في الخطأ هذا جزء من حياة حارس المرمى القاسية". وأضاف كان أن رغم الخطأ "لدى نوير خبرة كافية للتعامل معه البايرن كان قريبا للغاية، أشعر بالحزن للاعبين".