Image

استقالة رئيس لجنة الانضباط بالاتحاد الكويتي

أعلن الاتحاد الكويتي لكرة القدم، في بيان، استقالة إبراهيم الرويلي رئيس لجنة الانضباط بالاتحاد، ويوسف الوقيان نائب رئيس لجنة الانضباط، موضحاً أنه سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة وفقاً لأحكام النظام الأساسي للاتحاد. وتأتي الاستقالة عقب الاجتماعين الأخيرين للجنة الاستئناف في 2 و4 نوفمبر لمناقشة الاستئناف المقدم من ناديي القادسية والكويت الرياضي بشأن القرارات التي أصدرتها لجنة الانضباط في دوري زين الممتاز في 31 أكتوبر. وقررت لجنة الاستئناف الإبقاء على الغرامة المفروضة على الناديين بقيمة 20 ألف دينار، فيما ألغت عقوبة الحرمان على الشيخ فهد طلال الفهد الصباح التي قضت بمنعه من دخول الملعب في مباريات الموسم الرياضي 2023-2024 المفروضة من قبل لجنة الانضباط. كما ألغت لجنة الاستئناف عقوبة نادي القادسية «اللعب مباراة واحدة من دون جمهور» واستبدالها بإلزامه بغرامة مالية وقدرها 2000 دينار كويتي. وفي السياق عينه، ألغت اللجنة عقوبة الحرمان على خالد الغانم من دخول الملعب في مباريات الموسم الرياضي 2023-2024، إلى جانب إلغاء عقوبة الحرمان على عادل العنزي والاكتفاء بإلزامه بغرامة مالية وقدرها 2000 دينار كويتي. وأخيراً ألغت عقوبة نادي الكويت الرياضي باللعب مباراة واحدة من دون جمهوره. وكانت لجنة الانضباط اجتمعت في 31 أكتوبر لمناقشة أحداث المباراة بين ناديي القادسية والكويت الرياضي المعروفة بـ«حادثة المنصة»، وفرضت عليهما عقوبات، حيث تم تغريم ناديي الكويت والقادسية 10 آلاف دينار لكليهما، وحرمان خالد الغانم والشيخ فهد طلال الفهد الصباح من دخول الملعب في مباريات الموسم الرياضي 2023-2024. وكانت قد أصدرت قراراً بحرمان عادل العنزي من دخول الملعب من مباريات الموسم الرياضي 2023-2024 وتغريمه 2000 دينار، بالإضافة إلى معاقبة الناديين باللعب مباراة واحدة من دون جمهور.

Image

عقوبات انضباطية ضد القادسية والكويت

فرضت لجنة الانضباط في الاتحاد الكويتي، سلسلة من العقوبات على ناديي القادسية والكويت حيث أقرت غرامة مالية بـ20 ألف دينار بواقع 10 آلاف دينار على كل نادٍ، وذلك لمخالفتهما أحكام نص المادة 70 من اللائحة. بينما أقرت اللجنة حرمان الشيخ فهد طلال الفهد الصباح وخالد علي محمد الغانم وعادل عقلة العنزي من دخول الملعب في مباريات الموسم الرياضي ارتكابهم مخالفات وفقاً لنص المادة 79 من اللائحة، فيما فرضت غرامة مالية على الأخير تقدر بـ2000 دينار. كما أقرت اللجنة معاقبة ناديي القادسية والكويت باللعب مباراة واحدة من دون جمهور لمخالفتهما نص المادة 86 من لائحة الانضباط، وذلك بعد مناقشتها الأحداث التي صاحبت المواجهة التي جمعتهما لحساب الجولة 30 من الدوري الكويتي، وبعد الاطلاع على تقرير حكم ومراقب المباراة، وكذلك مشاهدة المقاطع المصورة للأحداث المصاحبة.

Image

«معركة المنصة» تشعل مباراة القادسية والكويت

أعرب الاتحاد الكويتي لكرة القدم عن بالغ أسفه لما حدث في مباراة نادي القادسية ونادي الكويت التي جرت الأحد ضمن منافسات الجولة السادسة من الدوري الكويتي لكرة القدم. وأظهرت لقطات تلفزيونية اشتباك وعراك بالأيدي في المنصة بين مسؤولين في الناديين وسط نفي مشاركة مسؤولين في القادسية. وأعلن الاتحاد الكويتي في بيان رسمي، رفضه التام لمثل هذه الأحداث التي خرجت عن المألوف وعن الروح الرياضية، والتي من شأنها أن تسيء لأسرة كرة القدم الكويتية بشكل عام، والتي تلقي بظلالها السلبية على المنظومة الرياضية. وكشف الاتحاد عن إحالة هذه الأحداث إلى لجنة الانضباط لاتخاذ الإجراءات القانونية المتبعة في هذا الشأن طبقاً لأنظمة ولوائح الاتحاد الكويتي لكرة القدم. وأهاب الاتحاد الكويتي لكرة القدم بالالتزام بالروح الرياضية، التي يفترض أن يتمتع بها الجميع. وطالب كويتيون بضرورة أن يتم شطب جميع المتسببين في حادثة المنصة كونها لاتليق بكرة القدم في بلادهم.

Image

ديربي القادسية والعربي ينتهي بتعادل!

فاز الكويت على الشباب بأربعة أهداف مقابل هدف ضمن مباريات الجولة الرابعة من الدوري الكويتي لكرة القدم. وسجل رباعية الكويت كل من طه الخنيسي في الدقيقة (14)، ومامي ساهر بالخطأ في مرمى فريقه (35)، ومحمد دحام (60)، وعلي حسين (80)، فيما سجل هدف الشباب الوحيد اوسيتو سيزار في الدقيقة (25). ورفع الكويت رصيده إلى (12) نقطة محافظا على صدارة الدوري فيما بقي الشباب في المركز التاسع بنقطتين. وفي الجولة ذاتها، تعادل فريقا العربي والقادسية بهدف لكل فريق، حيث سجل للعربي حمزه خابا في الدقيقة (21) فيما عادل سيرجيو فيتو للقادسية (47). بالنتيجة رفع الفريقان رصيدهما إلى ثماني نقاط مع فارق الأهداف لمصلحة العربي الذي يحتل المركز الثاني والقادسية الثالث.

Image

«آسياد هانغتشو»: كوريا تدك شباك الكويت بـ«9 أهداف»

دكت كوريا الجنوبية مرمى الكويت بـ9 أهداف من دون مقابل، الثلاثاء، في افتتاح مسابقة كرة القدم ضمن دورة الألعاب الآسيوية التي تستضيفها هانغتشو الصينية. وجرت العادة أن تقام مباريات كرة القدم قبل أيام قليلة من افتتاح الألعاب الآسيوية المقررة في 23 سبتمبر الحالي، وستكون نسخة هذا العام الأكبر على الإطلاق بمشاركة 12500 رياضي ورياضية من 45 دولة ومنطقة. وفرض مهاجم كوريا الجنوبية ووييونغ غيونغ نفسه نجماً للمباراة بتسجيله 3 أهداف. وتضم المجموعة الخامسة أيضاً منتخبي البحرين وتايلاند اللذين تعادلا 1-1. وبدأت السعودية مشوارها في المجموعة الثانية بالتعادل مع إيران من دون أهداف، فيما تغلبت فيتنام على منغوليا 2-4. وضربت الصين المضيفة بقوة في المجموعة الأولى بفوز ساحق على الهند 1-5، في حين تغلبت ميانمار على بنغلاديش 0-1. وحققت كوريا الشمالية، العائدة إلى المشاركة في الأحداث الرياضية العالمية بعد غياب دام 3 سنوات، بداية قوية بفوزها على تايوان 0-2 في المجموعة السادسة التي شهدت انتصار إندونيسيا على قرغيزستان بالنتيجة ذاتها. يذكر أن تشكيلات منتخبات كرة القدم مؤلفة من لاعبين تحت 23 عاماً، لكن يسمح لكل منتخب بإشراك 3 لاعبين يتخطون هذه السن. وكان لقب النسخة الماضية التي أقيمت عام 2018 في جاكرتا وباليمانغ الإندونيسيتين من نصيب كوريا الجنوبية التي انفردت بالرقم القياسي لعدد الألقاب (5 بعدما كانت تتقاسمه مع إيران بـ4 لكل منهما)، وذلك بفوزها في النهائي على اليابان 2-1 بعد التمديد، فيما نالت الإمارات البرونزية بفوزها في مباراة المركز الثالث على فيتنام بركلات الترجيح بعد التعادل 1-1.

Image

الرجاء إلى ربع نهائي كأس الملك سلمان

حسم فريق الرجاء البيضاوي المغربي تأهله للدور ربع النهائي للنسخة الحالية من البطولة العربية، ليرافق نظيره الوحدة الإماراتي الذي صعد في وقت سابق اليوم عن المجموعة الرابعة. وتغلب الرجاء على نظيره الكويت الكويتي، بهدفين دون مقابل، في اللقاء الذي جمع بينهما مساء اليوم الاثنين، على ستاد مدينة الملك فهد، ضمن منافسات الجولة الثانية من بطولة كأس الملك سلمان للأندية الأبطال. سجل هدفي الفوز لصالح الفريق المغربي الثنائي: الحسين رحيمي ومحمد ازريده في الدقيقتين 52 و63 من زمن المباراة على الترتيب. ورفع فريق الرجاء بهذا الفوز رصيده إلى ست نقاط ليتصدر جدول ترتيب المجموعة الرابعة متفوقا بفارق الأهداف فقط عن الوحدة الإماراتي صاحب المركز الثاني بنفس الرصيد من النقاط، بينما يتذيل فريقي الكويت وشباب بلوزداد الترتيب بدون أى رصيد من النقاط.

Image

فوز العربي وكاظمة.. الكويت يكتسح القادسية!

فاز الكويت على القادسية بنتيجة 4-0، في المباراة التي جمعتهما على استاد محمد الحمد، ضمن الجولة التاسعة من منافسات المجموعة الأولى لدوري زين الممتاز لكرة القدم. بهذه النتيجة، رفع الكويت رصيده إلى 52 وواصل تصدره للبطولة، التي حسمها لمصلحته رسميا في الجولة الماضية، بينما توقف رصيد القادسية عند 41 نقطة في المركز الرابع. فرض الكويت أفضليته تمام على أحداث الشوط الأول، في ظل غياب تام للاعبي القادسية الذين لم يتمكنوا مجاراة لاعبي المنافس سواء في الهجوم او الدفاع. وأنهى الكويت الشوط الأول متقدما بثلاثة أهداف أحرزها أحمد الظفيري (ركلة جزاء)، والبحريني محمد مرهون والتونسي ياسين العامري في الدقائق 17 و24 و37. ومع بداية الشوط الثاني أحرز يوسف ناصر هدفا من خطأ فادح ارتكبه مدافعو الأصفر. وجاء اللعب تعاوني بين الفريقين في الوقت المتبقي، والذي لم يشهد جديد، ليحقق الكويت فوزا مستحقا على القادسية 4-0. وفي مباراة أخرى، فاز العربي على الفحيحيل بهدفين لهدف، ورفع الفائز رصيده إلى 46 نقطة في المركز الثاني، وتوقف رصيد الفحيحيل عند 28 نقطة في المركز السادس. أحرز الهدف الأول للعربي الليبي محمد الصولة من ركلة جزاء في الدقيقة 16، ثم أدرك يعقوب الطراروة هدف التعادل للفحيحيل في الدقيقة 37. وأعاد الصولة العربي للمقدمة بهدفه الشخصي الثاني في الدقيقة 87، وانتهت المواجهة لمصلحته 2-1. وضمن منافسات الجولة ذاتها، فاز كاظمة على السالمية بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليرفع البرتقالي رصيده إلى 46 في المركز الثالث بعد أن رجحت الأهداف كفة العربي، فيما توقف رصيد السماري عند 30 نقطة في المركز الثالث. تقدم السالمية بهدف أحرزه محترفه البرازيلي اليكس ليما من ركلة جزاء في الدقيقة 28. وتعادل لكاظمة شبيب الخالدي في الدقيقة 61 وبعد أربع دقائق أحرز حمد الحربي الهدف الثاني، قبل أن يضيف الخالدي هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه الثالث، لينتهي اللقاء بفوز كاظمة 3-1.

Image

رسميا.. الكويت تستضيف خليجي 26

ستستضيف الكويت النسخة السادسة والعشرين من بطولة كأس الخليج في كرة القدم في ديسمبر 2024، بحسب ما أعلن اتحاد كأس الخليج العربي الأربعاء في الدوحة. وفي جمعيته العمومية التي تضم ثمانية دول أعضاء، قرر الاتحاد الإقليمي الذي تأسس في مايو 2016، إقامة البطولة الخليجية، التي بدأت عام 1970، في شهر ديسمبر 2024. كما تم منح مدة شهر للاتحادات الخليجية حتى تتقدم لتكون بديلة للكويت في حال تعذر اقامتها هناك. وجدّد الاتحاد انتخاب رئيسه الحالي القطري الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني، ونائبه رئيس الاتحاد العماني سالم الوهيبي لولاية جديدة مدتها أربع سنوات. واكد رئيس الاتحاد الخليجي في المؤتمر الصحافي الذي اعقب الجمعية العمومية انه "تم تغيير موعد بطولة كأس الخليج 26 من ديسمبر 2023 إلى ديسمبر 2024 حتى لا يشارك أي اتحاد بالصف الثاني". وتستضيف قطر بطولة كأس آسيا مطلع العام المقبل، وهو ما كان سيشكل عثرة امام مشاركة المنتخبات في كأس الخليج بالصف الاول، نظرًا لتزامنها مع الاستعدادات للبطولة القارية. كما كشف الشيخ حمد عن تشكيل لجنة لتطوير لوائح البطولة برئاسة الامين العام القطري جاسم الرميحي. ولفت رئيس الاتحاد الخليجي الى وجود بند في اللوائح يتيح مشاركة منتخبات من خارج اتحاد كاس الخليج العربي، لكن الموضوع مشروط بموافقة الجمعية العمومية لكنه اردف "من وجهة نظري الشخصية البحتة، لا ارى ان الوقت مناسب لاضافة منتخبات اخرى حاليًا". وترأس الشيخ حمد اتحاد كأس الخليج العربي منذ تأسيسه عام 2016، لكنه لم يترشح لولاية جديدة في رئاسة الاتحاد القطري، إذ من المقرر أن تزكي الجمعية العمومية، نائبه الحالي جاسم البوعينين، المرشح الوحيد للرئاسة في الانتخابات المقررة في الأول من يونيو المقبل. وتستعد الكويت، التي يتسيّد منتخبها الأزرق سجلات البطولة بعشرة ألقاب، لاستضافة التجمع الخليجي للمرة الخامسة بعد أعوام 1974، 1990، 2003، و2017. بدوره، أكّد الرميحي ان الكويت جاهزة لاستضافة النسخة المقبلة مشيرًا الى ان التنسيق قائمًا هناك لبناء ملعب جديد يضاف الى الملعب الرئيس. ولفت الرميحي ان اتحاد كاس الخليج العربي اجتاز مراحل صعبة منذ تأسيسه عام 2016 ابرزها الازمة الخليجية (يونيو 2017) وتداعيات فيروس كورونا، مضيفا "على الرغم من ذلك، تمكنا من تنظيم ثلاث نسخ من بطولات الخليج (2017، 2019، و2022) وهو ما لم يكن ممكنًا لولا تضافر جهود رؤساء الاتحادات الخليجية". وتوج المنتخب العراقي بلقبه الرابع في البطولة خلال النسخة الماضية التي استضافها على أرضه في محافظة البصرة الجنوبية في يناير الماضي، بعد 44 عاماً على استضافة بغداد لخليجي 5 عام 1979. وتأسّس اتحاد كأس الخليج العربي عام 2016، بعد سلسلة اجتماعات تحضيرية بدأت عام 2015، وكانت باكورة أعماله تنظيم خليجي 23 في الكويت عام 2017. وجاءت خطوة تأسيس اتحاد كأس الخليج العربي في سياق ترتيب بطولات كأس الخليج باعتماد اختيار البلد المنظم على أساس "الملف" وليس "الدور"، كما كان معتمداً في النسخ السابقة.

Image

رسميًا.. الكويت يتوج بلقب الدوري الكويتي

حسم فريق الكويت لقب بطولة الدوري الكويتي الممتاز لكرة القدم للموسم الحالي، بعد فوزه الثمين على العربي (2-صفر)، في المباراة التي جرت بينهما على استاد "صباح السالم"، في إطار مباريات الجولة الثامنة من مجموعة البطولة، والتي شهدت أيضا خسارة كاظمة أمام مضيفه القادسية (1-2). وسجل البحريني محمد مرهون والتونسي ياسين الخنيسي هدفي الكويت في الدقيقتين (60 و76). ورفع الكويت، بفوزه الثاني تواليا، رصيده إلى 49 نقطة في الصدارة، بفارق 6 نقاط عن أقرب منافسيه العربي الثاني، وكاظمة الثالث بـ43 نقطة، وذلك قبل جولتين على النهاية، مع أفضلية للكويت على العربي وكاظمة في المواجهات المباشرة. ويهد هذا اللقب الثاني على التوالي والثامن عشر في تاريخ فريق الكويت، الذي أصبح أكثر الأندية تتويجا بلقب المسابقة، وتمكن من فك شراكته مع العربي والقادسية صاحبا 17 لقبا. وفي مباراة ثانية، حول فريق القادسية تأخره بهدف أمام ضيفه كاظمة إلى فوز مهم بهدفين مقابل هدف على استاد "محمد الحمد". وتقدم كاظمة عن طريق ناصر فرج في الدقيقة (31) من ركلة جزاء، فيما أدرك القادسية التعادل بواسطة المالي ابراهيما تانديا في الدقيقة (69)، قبل أن يسجل زميله نايف زويد هدف الفوز في الدقيقة (86). ورفع القادسية رصيده إلى 41 نقطة في المركز الرابع، فيما تجمد كاظمة رصيده عند 43 نقطة في المركز الثالث، ليفقد حظوظه في التتويج. وستكتمل مباريات الجولة الثامنة من مباريات مجموعة البطولة السبت بلقاء السالمية مع الفحيحيل.