عملية سطو مسلح لمنزل دي ماريا وزميله ماركينيوس

شهدت الساعات الأخيرة  أحداثًا مؤسفة في العاصمة الفرنسية باريس أثناء خوض فريق باريس سان جيرمان مواجهة نانت في الدوري الفرنسي.
وتعرض باريس سان جيرمان لخسارة جديدة محلية أمام ضيفه نانت بهدف ٍ لهدفين ،،، لكن الأحداث التي صحبت المباراة هي التي تصدرت المشهد عقب نهايتها.
ونقلت كاميرات نقل المباراة حركة غير عادية في مدرجات ملعب ستاد نانت، وتحديداً حينما استقبل المدير الرياضي لنادي باريس سان جيرمان مكالمة هاتفية خرج على إثرها مسرعاً،،،ثم قام ليوناردو بالنزول إلى ماوريسيو بوتشيتينو طالباً منه أمر عاجل، ليقوم المدير الفني الأرجنتيني باستبدال أنخيل دي ماريا والذي خرج معه إلى أرضية الملعب.
واتضح أن منزل دي ماريا قد تعرض إلى عملية سطو مسلح من بعض اللصوص في باريس، ولكن الأزمة كانت بوجود زوجته ووالدته بالإضافة إلى بناته في المنزل.
وأكدت التقارير الصحفية الفرنسية أن دي ماريا خرج مسرعًا من ملعب المباراة بالكامل وكان يبكي ليركب سيارة خاصة راحلًا عن الملعب دون انتظار الفريق.
منزل دي ماريا ليس الوحيد الذي تعرض للسطو مساء أمس، وإنما تعرض منزل البرازيلي ماركينيوس أيضًا، ولكن بوتشيتينو لم يقم باستبداله مما يدل على أن موقف أسرته أفضل من دي ماريا.


  أخبار ذات صلة


فيديو