التاريخ يكرم التاريخ

missing
وليد السمور

وأخيراً انتهى الجدال بين ثقاة كرة القدم ونجومها وقادتها وكل من له علاقة بهذه المعشوقة المستديرة والعجيبة "كرة القدم"...
التاريخ حكى وقال كلمته ،،وميسي ظهر بالجودة والماركيتينغ وبالحضور في الميدان باعتبارة جوهرة حقيقية في عالم كرة القدم ،،، قيل الكثير وتعددت الآراء حول أفضلية البولندي روبرت ليفاندوفسكي بنيل الجائزة ،،لكن لنكن منصفين ميسي فاز مع منتخب بلاده بلقب كوبا أميركا البطولة العريقة والتاريخية التي انطلقت منذ مئة وخمس سنوات وتحديداً عام 1916,,,وظفر بكأس ملك إسبانيا ،،وهدافاً للدوري الإسباني ،،إضافة لمساهمته في قيادة إلبيسيليستي لكأس العالم قطر 2022 ,,بينما البولندي روبرت ليفاندوفسكي فاز بلقب الدوري الألماني وتوج هدافاً للمسابقة ومنتخب بلاده ما زال في الملحق الأوروبي المؤهل للمونديال ،،،
سبع كرات ذهبية نالها "البولغا "تتحدث عن نفسها فالتاريخ إن حكى سيحتاج لمجلدات وكتب وأرشيف ضخم لقص حكاية البرغوث البديع والعجيب مع كرة القدم ،،،
فهنيئاً لليو والتهنئة الكبرى لباريس سان جيرمان ولرئيسه ناصر الخليفي الذي حجز مكاناً لناديه بأن واحداً من أهم أساطير اللعبة ينتمي للمدرسة الباريسية وربما لن يكون الأخير ....


  أخبار ذات صلة


فيديو