بطولة كوبا أمريكا

Image

«هارد روك» يرفض اتهامات كونميبول

أخلت إدارة ملعب «هارد روك» في ميامي مسؤوليتها عن الفوضى التي حدثت خلال نهائي كأس كوبا أمريكا بين الأرجنتين وكولومبيا. أكدت الإدارة أنها أمنت الملعب بشكل أكبر مما أوصى به اتحاد «كونميبول»، حيث شهدت المباراة محاولة اقتحام من قبل مشجعين، مما أدى إلى تأجيلها لأكثر من ساعة واعتقال أكثر من 20 شخصًا. بعدما ألقت الشرطة القبض على عدد من المشجعين، بما في ذلك رئيس الاتحاد الكولومبي، أوضح «كونميبول» أنه تم تجاهل توصياته الأمنية. لكن إدارة الملعب ردت بأنها اتبعت التعليمات بشكل دقيق، وأعربت عن شكرها لضباط الأمن الذين عملوا على حماية الحضور رغم سلوك بعض المشجعين العدواني. مع اقتراب استضافة الولايات المتحدة لكأس العالم 2026، أعلنت مقاطعة ميامي ديد أنها ستعيد النظر في البروتوكولات الأمنية لتجنب تكرار مثل هذه الأحداث.

Image

كولومبيا تلوم الأمن على أحداث نهائي كوبا أمريكا

ألقى الاتحاد الكولومبي لكرة القدم باللوم على أفراد الأمن الخاص بملعب هارد روك في فلوريدا، الذي استضاف نهائي كأس كوبا أمريكا 2024، في حادثة اعتقال رئيسه وابنه. وقد حدثت الفوضى بعد مشاجرة في الملعب، حيث تم القبض على رامون خيسورون، رئيس الاتحاد الكولومبي، وابنه رامون جميل، بتهمة الاشتباك مع أفراد الأمن. ووفقاً لتصريحات الاتحاد، حاول الثنائي الوصول إلى منصة توزيع الجوائز بعد فوز الأرجنتين على كولومبيا، لكنهما منعا بسبب إجراءات الأمن المشددة. وأشار الاتحاد إلى أن التوترات تصاعدت عندما لم يُسمح لهما بالمرور، مما أدى إلى نشوب مشادة. وقد أدان الاتحاد هذه الأحداث واعتذر للمنظمين والدولة المضيفة. الجدير بالذكر أن المباراة النهائية تأخرت لأكثر من ساعة بسبب إغلاق المدرجات، مما أدى إلى احتجاز مئات المشجعين خارج الملعب.

Image

اتحاد كونميبول يوجه اتهامًا لمسؤولي نادي ميامي

واجه اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول) انتقادات حادة بعد اتهام مسؤولي ملعب (هارد روك) في ميامي بالتسبب في الفوضى الجماهيرية التي أدت إلى تأجيل نهائي بطولة كوبا أمريكا 2024 بين الأرجنتين وكولومبيا لأكثر من ساعة. انتهت المباراة بفوز الأرجنتين 1-0 على كولومبيا، وتوجت باللقب القاري للمرة الـ16 في تاريخها، ولكن تأخر انطلاق المباراة لمدة 80 دقيقة بسبب تدافع الجماهير أثار الكثير من الجدل. وذكر كونميبول في بيان له أن الفوضى التي نجمت عن محاولة الآلاف من المشجعين، الذين لم يحملوا تذاكر، دخول الملعب، كانت نتيجة لفشل المسؤولين المحليين في التعامل مع الإجراءات الأمنية المطلوبة. وأضاف البيان أن المشاهد التي أعقبت محاولة دخول هؤلاء المشجعين تسببت في تأخير الوصول الطبيعي للأشخاص الذين يحملون تذاكر، مما أدى إلى إبطاء عملية الدخول وإغلاق بوابات الملعب. وأشار الاتحاد القاري إلى أنه، رغم التعاقد على إجراءات أمنية محددة، لم تلتزم السلطات المحلية بالإجراءات المثبتة في فعاليات بهذا الحجم، مما تسبب في الفوضى. وأضاف البيان: "نأسف لأن أعمال العنف التي ارتكبها بعض الأفراد تسببت في تشويه المباراة النهائية التي كانت من المفترض أن تكون احتفالًا رياضيًا كبيرًا". من جانبهم، أصدر مسؤولو ملعب (هارد روك) بيانًا عبر منصة إكس (تويتر سابقًا)، أشاروا فيه إلى أن الآلاف من المشجعين الذين لم يحملوا تذاكر حاولوا دخول الملعب بالقوة، مما شكل خطرًا كبيرًا على المشجعين الآخرين وضباط الأمن. وأوضح البيان أنه تم إغلاق البوابات "للسيطرة على عملية الدخول بمعدل أبطأ بكثير وضمان سلامة الجميع". تسلط هذه الأحداث الضوء على التحديات الأمنية الكبيرة التي تواجهها المنظمات الرياضية الكبرى عند تنظيم مثل هذه الفعاليات الضخمة، وأهمية الالتزام بالإجراءات الأمنية لضمان سلامة المشجعين.

Image

فوضى كوبا أمريكا تثير قلق مونديال 2026

أثارت الفوضى في نهائي كوبا أمريكا 2024 تساؤلات جدّية حول استعدادات كأس العالم 2026، المقرر إقامتها في أمريكا الشمالية. تأخر انطلاق المباراة بين كولومبيا والأرجنتين في ملعب "هارد روك" لمدة 82 دقيقة بسبب صعوبات في تأمين دخول المشجعين بشكل آمن. المنظمون ألقوا اللوم على المشجعين غير حاملي التذاكر الذين حاولوا دخول الملعب، رغم وجود دلائل على فشل النظام الأمني في التعامل مع الموقف. عدد من المشجعين تعرضوا للإجهاد بسبب الحرارة واحتاجوا إلى رعاية طبية وسط تدافع حول المداخل. الملاعب التي ستستضيف مباريات كأس العالم، بما في ذلك "هارد روك"، تواجه تحديات تتعلق بالأمن والتنظيم. المدافع السابق أليكسي لالاس أشار إلى أن الأحداث كانت إحراجاً للولايات المتحدة، مؤكداً ضرورة تحسين خطط الأمن.  الحوادث السابقة خلال كوبا أمريكا، بما في ذلك الشجار بين مشجعي كولومبيا والأوروجواي، زادت المخاوف بشأن التنظيم. الخبراء يعتقدون أن الفيفا سيكون أكثر قدرة على إدارة الأمور في كأس العالم، متفائلين بضرورة تحسين التدريب والإعداد الأمني للتعامل مع الأحداث الكبرى.

Image

ميسي: أنا بخير.. سأعود للملاعب قريبًا

أعرب الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي، عن امتنانه لكل من دعم منتخب بلاده وما زال يقف وراء مشروعه الكبير، بعد التتويج بلقب كأس أمريكا الجنوبية لكرة القدم «كوبا أمريكا 2024».  وتغلب المنتخب الأرجنتيني 1-صفر بعد التمديد لوقت إضافي على منتخب كولومبيا في المباراة النهائية للمسابقة القارية، التي اختتمت بالولايات المتحدة. واحتفظ منتخب الأرجنتين بلقب «كوبا أمريكا» للنسخة الثانية على التوالي، ليحصل عليه للمرة الـ16 في تاريخه، وينفرد بالرقم القياسي كأكثر المنتخبات فوزاً بالبطولة، الذي كان يتقاسمه مع نظيره الأوروجوياني. ونقل الموقع الإلكتروني الرسمي للاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم منشوراً لميسي على حسابه بتطبيق «إنستجرام»، حيث قال: «لقد انتهت بطولة (كوبا أمريكا)، وأول شيء أريده هو أن أشكر الجميع على الرسائل والتحيات». وأضاف ميسي: «إنني بخير والحمد لله، وأتمنى أن أتمكن من العودة إلى الملعب مرة أخرى قريباً وأستمتع بما أحب أن أفعله أكثر». وأوضح ميسي: «أنا سعيد للغاية، خصوصاً أننا حققنا الهدف الذي كان لدينا». وكان ميسي اضطر لعدم استكمال المباراة ضد كولومبيا، بعدما تعرض لإصابة بالغة، ليخرج من ملعب المباراة باكياً في الدقيقة 66، قبل أن يحرز لاوتارو مارتينيز هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 112، بعد اللجوء للوقت الإضافي عقب تعادل المنتخبين من دون أهداف خلال الوقت الأصلي. وتحدث ميسي عن زميله آنخيل دي ماريا، الذي أعلن اعتزاله اللعب دولياً عقب الفوز بكأس «كوبا أمريكا»، حيث قال: «إنه يتركنا ولكن بكأس أخرى كبار السن، مثله أو نيكولاس أوتاميندي أو أنا، يعيشونها بعاطفة خاصة، مع زملائهم الآخرين الذين خاضوا بالفعل كثيراً من البطولات ويضيفون خبرتهم أيضاً، ومع مجموعة من الشباب الذين بذلوا كل شيء من أجل كل كرة». وشدد ميسي: «نحن فريق وأيضاً عائلة، إننا مجموعة مذهلة شكراً لكل من دعمنا، هذا المنتخب الوطني لديه كثير من الحاضر وكثير من المستقبل أيضاً فلنذهب إلى الأرجنتين». وعقب حصوله على لقب «كوبا أمريكا»، أصبح ميسي أكثر لاعبي كرة القدم تتويجاً بالألقاب في تاريخ الساحرة المستديرة، بعدما حصد لقبه الـ45 في مشواره الحافل على مستوى الأندية والمنتخبات، متفوقاً على النجم البرازيلي المعتزل داني ألفيش، زميله السابق في فريق برشلونة الإسباني.

Image

الإفراج عن رئيس الاتحاد الكولومبي بكفالة

أُطلق سراح رئيس الاتحاد الكولومبي لكرة القدم رامون خيسورون بكفالةٍ، بعدما أوقفته الشرطة الأمريكية في ميامي بسبب حادث وقع على ملعب "هارد روك" مسرح المباراة النهائية لكوبا أمريكا بين منتخب بلاده والأرجنتين. وأوضحت شرطة ميامي في تقرير لها أن خيسورون أوقف بتهمة "الاعتداء على ضابط/موظف" في ملعب هارد روك. وسادت حالة من الفوضى عندما اقتحم المشجعون بوابات الملعب، مما أدى إلى سقوط البعض على الأرض ومحاولة البعض الاخر التسلل عبر قنوات تكييف الهواء الضخمة، ما تسبب في تأخير انطلاق المباراة النهائية لمدة 82 دقيقة. وأشار خيسورون بعد الإفراج عنه بكفالة قيمتها ألفي دولار وفقاً للتقارير، إلى حصوله على بطاقة تصريح لدخول كافة أرجاء الملعب "لكن حارس أمن تجاهلها". وأضاف لصحيفة "إل هيرالدو": "أصررت عليه (حارس الأمن) أنني يجب أن أدخل ودفعني وحدث شجار سخيف وغير ضروري". وتغلبت الأرجنتين حاملة اللقب على كولومبيا 1-0 بعد التمديد بفضل هدف البديل لاوتارو مارتينيز. وذكرت صحيفة "إل تييمبو" الكولومبية أنه لم يُسمح لخيسورون، البالغ من العمر 71 عامًا، بدخول الملعب مع ابنه وبعض أفراد عائلته بعد حفل توزيع الجوائز. واشتبك ابن خيسورون مع حارس الأمن الذي منعهم من الدخول. وأوضحت الصحيفة أن خيسورون، نائب رئيس اتحاد أمريكا الجنوبية للعبة (كونميبول)، شارك أيضًا في النزاع قبل أن يتدخل ضباط الشرطة. وأعلنت شرطة ميامي في بيان توقيف 27 شخصاً وطرد 55 آخرين من الملعب أثناء المباراة.

Image

لاعبو الأرجنتين يحتفلون مع الجماهير بدون ميسي!

احتفل المئات من الأرجنتينيين بعودة منتخب بلادهم إلى بوينوس آيرس، بعد الظفر بلقب كوبا أمريكا 2024 لكرة القدم عقب التغلب على كولومبيا 1-0 بعد التمديد على ملعب "هارد روك" في ميامي. وقام لاعبو "ألبيسيليستي" العائدون إلى الأرجنتين بتحية الجماهير أمام مقر اتحاد اللعبة في إزيزا، في ضواحي بوينوس آيرس، من فوق حافلة، على الرغم من أن الجزء الأكبر من الفريق بقيَ في الولايات المتحدة، بما في ذلك القائد ليونيل ميسي. قال أحد المشجعين للصحافيين على الأرض "لقد كانت مباراةً رائعة، قدّم اللاعبون كل ما لديهم. إنها رائعون". وكان النجم أنخل دي ماريا الذي خاض مباراته الدولية الأخيرة، من بين اللاعبين العائدين إلى البلاد، ما أثار سعادة المحتفلين. وتوسّل أحد المشجعين على قناة "تي واي سي سبورت" لدي ماريا قائلاً "ابقَ من فضلك، إذا كنت تستطيع، إذا كنت تريد، إن كنت ترغب بذلك". وعرض الباعة القمصان والقبعات والأعلام والملصقات بألوان المنتخب، بالإضافة إلى ملصقاتٍ أخرى تحمل اسم دي ماريا. وكان الآلاف قد احتفلوا في ساعات الصباح الأولى من يوم الإثنين حول النصب التذكاري الأيقوني أوبيليسكبين، على الرغم من درجات الحرارة المنخفضة. وانتهت الحفلة فجأة بعد أكثر من أربع ساعات عندما نشرت الشرطة شاحنات الإطفاء والضباط لإخلاء الشوارع، الأمر الذي تسبّب في تدافع الناس. وألقى عدد من المحتفلين الحجارة على الشرطة لكن الكثيرين تفرّقوا بسرعة أمام القوى الأمنية المجهزة لمكافحة الشغب، فيما أفادت السلطات بعدم حصول اعتقالات أو وقوع إصابات. وكانت المباراة النهائية بين المنتخبين الأرجنتيني والكولومبي تأخرت 82 دقيقة بسبب حالة من الفوضى عندما اقتحم المشجعون بوابات الملعب مما أدى إلى سقوط البعض على الأرض ومحاولة البعض الآخر التسلل عبر قنوات تكييف الهواء الضخمة. 

Image

كونميبول يصدر بيانًا بشأن أحداث نهائي الكوبا

أصدر اتحاد أمريكا الجنوبية "كونميبول"، بيانا رسمياً، بشأن أحداث الفوضى التي شهدتها مواجهة نهائي بطولة كوبا أمريكا، التي جمعت الأرجنتين مع كولومبيا، فجر الاثنين، بمقاطعة ميامي في ولاية فلوريدا الأمريكية، والتي حسمها المنتخب الأرجنتيني بهدف نظيف، وتوج باللقب للمرة السادسة عشر في تاريخه. وشهدت إجراءات دخول الجماهير إلى ملعب "هارد روك"، حالة من الفوضى الشديدة، الأمر الذي تسبب في تأجيل انطلاق المباراة لأكثر من ساعة. وقال بيان "كونميبول": "نهنئ الأرجنتين وكولومبيا على المباراة النهائية الرائعة التي أقيمت بينهما، انتهت أمس البطولة الأكثر تحدياً في التاريخ التي نظمها الكونميبول بالتعاون مع الكونكاكاف، حيث وصلت إلى أرقام قياسية في الملاعب والحضور والجمهور والموظفين العاملين في منظمتها، مع أكثر من 42 ألف متعاون". وأضاف: "كما هو معروف، في المباراة النهائية التي أقيمت في ميامي، ذهب المشجعون الذين لا يحملون تذاكر إلى المنطقة المجاورة للملعب، مما أدى إلى تأخير الوصول الطبيعي للأشخاص الذين حصلوا عليها، مما أدى إلى إبطاء الدخول وأدى إلى إغلاق الأبواب". وتابع: "ونظرًا لهذا الوضع، كان اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم خاضعًا للقرارات التي اتخذتها سلطات ملعب هارد روك، وفقًا للمسؤوليات التعاقدية المحددة للعملية الأمنية. وواصل: "بالإضافة إلى الأحكام المحددة في العقد المذكور، أوصى الكونميبول السلطات المذكورة باتباع الإجراءات التي تم اختبارها في أحداث بهذا الحجم، والتي لم يتم أخذها في الاعتبار". وختم: "نأسف لأن أعمال العنف التي ارتكبها أشخاص خبيثون شوهت نهائيًا كان جاهزًا ليكون احتفالًا رياضيًا كبيرًا".

Image

إيميليانو بعد حصد كوبا أمريكا: نرغب في المزيد

أكد الدولي الأرجنتيني إيميليانو مارتينيز، حارس أستون فيلا الإنجليزي، أن اللاعبين ما زالوا يرغبون في التتويج بالمزيد من الألقاب خلال الفترة المقبلة. وتوج منتخب الأرجنتين بلقب بطولة كوبا أمريكا 2024، بعد الفوز على منافسه منتخب كولومبيا بهدف نظيف، في مباراة عصيبة جمعت الفريقين على ملعب هارد روك في مدينة ميامي الأمريكية. وقال مارتينيز في تصريحات نشرتها صحيفة "أوليه" الأرجنتينية: "ما زلنا نرغب بالمزيد، كولومبيا قدمت مباراة كبيرة يجب أن تكون بلادهم فخورة بفريقهم". وأضاف الحارس الأرجنتيني: "أن نكون أبطال كوبا أمريكا إنه شيء جميل، نحن سعداء أردنا أن نقدم الفرحة للجماهير وأظهرنا للجميع مرة أخرى أننا لا نسترخي بسبب تحقيقنا ألقاب أخرى". وأصبح مارتينيز الفائز بجائزة أفضل حارس فى البطولة، أول حارس مرمى في تاريخ المنتخب الأرجنتيني يتلقى هدفًا واحدًا فقط في 7 مباريات متتالية في كوبا أمريكا. وتجاوز الحارس الأرجنتيني الرقم القياسي الذي سجله أميريكو تيسوريري والذي صمد لمدة 102 عامًا (هدف واحد في 6 مباريات من 1920-21-22).

قائمة الهدافين

لاعب الفريق الأهداف
لاوتارو مارتيناز الأرجنتين 4
M. Araújo أوروغواي 2
F. Balogun الولايات المتحدة الأمريكية 2
E. Bello فنزويلا 2
J. Fajardo بنما 2
D. Muñoz كولومبيا 2
D. Núñez أوروغواي 2
Vinícius Júnior البرازيل 2
س. روندون فنزويلا 2
J. Alcócer كوستاريكا 1
O. Alderete باراغواي 1
J. Álvarez الأرجنتين 1
يخائيل أنطونيو جامايكا 1
G. Arteaga المكسيك 1
رودريغو بانتكور أوروغواي 1

الفرق المشاركة

الأرجنتين كندا
تشيلي بيرو
فنزويلا الإكوادور
المكسيك جامايكا
أوروغواي بنما
الولايات المتحدة الأمريكية بوليفيا
كولومبيا البرازيل
كوستاريكا باراغواي

الترتيب

مرتبة المباريات الأهداف نقاط
لعب ف ت خ ل ع +/-
Group A
الأرجنتين 3 3 0 0 5 0 +5 9
كندا 3 1 1 1 1 2 -1 4
تشيلي 3 0 2 1 0 1 -1 2
بيرو 3 0 1 2 0 3 -3 1
Group B
فنزويلا 3 3 0 0 6 1 +5 9
الإكوادور 3 1 1 1 4 3 +1 4
المكسيك 3 1 1 1 1 1 0 4
جامايكا 3 0 0 3 1 7 -6 0
Group C
أوروغواي 3 3 0 0 9 1 +8 9
بنما 3 2 0 1 6 5 +1 6
الولايات المتحدة الأمريكية 3 1 0 2 3 3 0 3
بوليفيا 3 0 0 3 1 10 -9 0
Group D
كولومبيا 3 2 1 0 6 2 +4 7
البرازيل 3 1 2 0 5 2 +3 5
كوستاريكا 3 1 1 1 2 4 -2 4
باراغواي 3 0 0 3 3 8 -5 0