Image

إيرثي يفقد الوعي في لقاء وست هام وفولهام

أعلن نادي وست هام يونايتد الإنجليزي، أن لاعبه الشاب جورج إيرثي نُقل إلى المستشفى بعد تعرضه لإصابة خطيرة في الرأس بعد دقيقتين فقط من تسجيل ظهوره الأول مع الفريق بالدوري الممتاز. وشارك إيرثي (19 عاماً) من مقاعد البدلاء، واصطدم بزميله إيدسون ألفاريز في منتصف الملعب ليسقط على الأرض، وبدا أنه فقد وعيه، ما أثار حالة من الرعب، ليُهرع الأطباء واللاعبون لإسعافه. وبعد تلقيه العلاج مدة 8 دقائق، نُقل إيرثي على محفة لخارج الملعب، لكنه استعاد وعيه أثناء مغادرة استاد لندن بسيارة إسعاف بعد نحو 20 دقيقة من المباراة أمام فولهام. وذكر النادي في بيان: «وست هام يونايتد يمكنه تأكيد أن جورج إيرثي سيخضع للتقييم في مستشفى بلندن هذا المساء عقب الحادث، الذي شهد نقله على محفة خلال المباراة أمام فولهام بالدوري الإنجليزي الممتاز». وأضاف البيان: «لاعب الوسط شارك في الشوط الثاني بديلاً، وسجل ظهوره الأول بالدوري الممتاز أمام فولهام، قبل نقله إلى خارج الملعب في الوقت بدل الضائع». كان فولهام قد فاز في وقت سابق، الأحد، على مضيفه وست هام بهدفين نظيفين سجلهما أندرياس بيريرا في الدقيقتين الـ9 و 72. ورفع فولهام رصيده إلى 42 نقطة في المركز الثاني عشر، وتوقف رصيد وست هام عند 48 نقطة في المركز الثامن.

Image

ألونسو: لا أفكر في التتويج بالبوندزليجا!

أكد تشابي ألونسو، مدرب فريق باير ليفركوزن، أن ناديه يركز على مباراته ضد وست هام يونايتد الإنجليزي، الخميس، في ذهاب دور الثمانية لبطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم، في الوقت الذي بات فيه الفريق على مشارف التتويج بلقب الدوري الألماني (بوندزليجا) للمرة الأولى. وسيتوج ليفركوزن، الذي حافظ على سجله خاليا من الهزائم في مبارياته الـ41، التي خاضها هذا الموسم في جميع المسابقات، بلقب بوندزليجا هذا الموسم، حال فوزه على ضيفه فيردر بريمن، يوم الأحد القادم، دون انتظار نتائج باقي اللقاءات الأخرى في البطولة. لكن ليفركوزن ربما يحسم فوزه بالبطولة أيضا يوم السبت المقبل، حال خسارة أقرب ملاحقيه بايرن ميونيخ وشتوتجارت أمام كولن وآينتراخت فرانكفورت على الترتيب. وقال ألونسو في مؤتمر صحفي قبل مباراة الذهاب أمام ضيفه اللندني "لأكون صادقا، لم نتحدث عن لقاءات الجمعة أو السبت أو الأحد. الأمر كله يتعلق بمباراة وست هام في الدوري الأوروبي بعد ذلك، لدينا متسع من الوقت للدوري الألماني". أضاف ألونسو "لقد صعدنا لدور الثمانية إنها فرصة عظيمة للتقدم في هذه البطولة. هذا هدف كبير بالنسبة لنا". وكان ليفركوزن تأهل للدور النهائي بالدوري الأوروبي في الموسم الماضي، لكنه خسر أمام روما الإيطالي، ليخفق في الصعود للمباراة النهائية. أوضح ألونسو "مازلنا نتذكر تأهلنا للدور قبل النهائي أمام روما العام الماضي. نريد تكرار ذلك مجددا إنها الخطوة الأولى، لكنها خطوة مهمة نحن مستعدون". وسيكون المهاجم فيكتور بونيفاس، الذي عاد بعد فترة طويلة من الغياب عقب تعافيه من الإصابة يوم السبت الماضي أمام يونيون برلين، متاحا وربما يلعب أساسيا أمام وست هام.

Image

وست هام يودّع «كأس إنجلترا»!

انتهى مشوار وست هام عند الدور الثالث من مسابقة كأس إنجلترا لكرة القدم، وذلك بخسارته مباراته المعادة مع مضيفه بريستول سيتي من المستوى الثاني (تشامبيونشيب) 0-1، متأثراً بالنقص العددي في صفوفه.  وبعدما اكتفى في اللقاء الأول بالتعادل على أرضه 1-1، اضطر وست هام إلى الانتقال لملعب بريستول سيتي لخوض مباراة معادة بدأها بشكل سيئ بعدما اهتزت شباكه في الدقيقة الثالثة بهدف للأسكتلندي تومي كونواي، وذلك في سيناريو مشابه للقاء الأول لكن مع تبادل الأدوار، إذ إن فريق المدرب الأسكتلندي ديفيد مويز كان حينها البادئ بالتسجيل منذ الدقيقة الرابعة.  ثم تعقدت مهمة الضيوف بعدما اضطروا لإكمال اللقاء بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 51 بعد طرد الجزائري سعيد بن رحمة، ما مهّد الطريق أمام انتهاء مشوارهم عند الدور الثالث. وفي مباراة معادة أخرى نتيجة التعادل من دون أهداف، تجاوز لوتون تاون عقبة مضيفه بولتون واندررز من المستوى الثالث بعدما حوَّل تخلفه أمامه إلى فوز صعب 2-1 بهدفي الهولندي تاهيث شونج في الدقيقة 15 والآيرلندي شيوديزي في الدقيقة 57.

Image

وست هام يفقد بوين وباكيتا أمام بريستول

يغيب الثنائي جارود بوين ولوكاس باكيتا عن مباراة فريقهما، وست هام، أمام بريستول سيتي المقرر إقامتها الثلاثاء في مباراة إعادة الدور الثالث بكأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم. وتعرض المهاجم بوين لإصابة في الكاحل بعدما افتتح التسجيل في المباراة الأولى التي انتهت بالتعادل 1-1 يوم 7 يناير الماضي. واضطر باكيتا لاعب خط الوسط للخروج من المباراة في الدقيقة 14 بسبب إصابة في ربلة الساق (السمانة) ولن يكون متاحا لخوض اللقاء. وقال بيلي مكينلاي المدرب المساعد لفريق وست هام في مؤتمر صحفي: "مباراة اليوم، سيغيب عنها لوكاس باكيتا وجارود بوين". وأضاف: "تعرضا لإصابتين في المباراة الأخيرة، وسنحدد موعد عودتهما للمباريات المقبلة بعد مباراة اليوم". وأكد: "نفتقد لاعبين لذلك سيكون علينا إجراء بعض التعديلات في تشكيلة الفريق". ويغيب عن وست هام بالفعل المهاجم ميشيل أنطونيو، فيما يغيب أيضا محمد قدوس الذي يتواجد مع المنتخب الغاني في بطولة أمم أفريقيا المقامة حاليا في كوت ديفوار.

Image

كيرير إلى موناكو بالإعارة

أعلن نادي موناكو الفرنسي لكرة القدم تعاقده مع اللاعب الألماني تيلو كيرير مدافع نادي وست هام يونايتد الإنجليزي على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم الحالي. وقال النادي الفرنسي في بيان على موقعه الرسمي: تم التعاقد مع تيلو كيرير على سبيل الإعارة لنهاية الموسم مع خيار الشراء، ويتضمن عقد اللاعب بندا يسمح للنادي بشرائه بشكل نهائي. وسبق لكيرير اللعب لنادي شالكة الألماني وباريس سان جيرمان الفرنسي الذي أمضي في صفوفه أربع سنوات قبل الإنتقال للعب في الدوري الإنجليزي مع نادي وست هام، حيث لم تكن تجربته ناجحه ليبتعد عن حسابات المدرب الأسكتلندي ديفيد مويس ويفقد بالتالي مكانه في تشكيلة المنتخب الألماني. ويحتل نادي موناكو المركز الثالث برصيد 33 نقطة خلف نيس الثاني بفارق نقطتينن، وبفارق سبع نقاط عن باريس سان جيرمن المتصدر بـ40 نقطة.

Image

أرسنال في مفترق الطرق بالبريميرليج!

يتطلع آرسنال لاستعادة الصدارة عندما يلاقي جاره وست هام سادس الترتيب في ديربي لندني ساخن بختام الجولة التاسعة عشرة للدوري الإنجليزي الممتاز، التي تشهد لقاء آخر بين بين توتنهام وبرايتون. وسيكون آرسنال (40 نقطة) مطالبا بالحصول على النقاط الثلاث من أجل العودة للقمة التي اقتنصها ليفربول (42) بفوزه على بيرنلي بهدفين نظيفين، ومن أجل تعزيز أماله بالتتويج باللقب الغائب عن خزائنه منذ موسم 2003-2004. ولن تكون مهمة آرسنال سهلة أمام وست هام، خاصة في ظل الحالة الفنية المرتفعة لفريق المدرب الأسكتلندي ديفيد مويز، الذي حقق 3 انتصارات في مبارياته الأربع الماضية، آخرها 2-صفر على ضيفه مانشستر يونايتد. ولم يخسر آرسنال على أرضه في كل مبارياته التسع بالدوري (فاز في سبع)، كما أنه لم يخسر سوى مرة واحدة في المواجهات البيتيّة الـ16 الأخيرة أمام وست هام. وواجه آرسنال صعوبةً كبيرةً خلال التعادل مع ليفربول في المرحلة الماضية، إذ فشل في التسديد على المرمى بعد هدفه المبكر في الدقيقة الرابعة. مع ذلك، لم يفشل المدفعجية في التسجيل سوى مرة في مبارياتهم السبع الأخيرة. ويلعب فريق المدرب الإسباني ميكل أرتيتا بغياب المهاجم الألماني كاي هافيرتز (4 أهداف وتمريرة حاسمة) بسبب الإيقاف. 

Image

بوستيكوجلو ينتقد لاعبي توتنهام!

بدأ صبر أنجي بوستيكوجلو، مدرب توتنهام هوتسبير، في التراجع بعد أن شاهد فريقه اللندني يواصل نزيف النقاط، ويهدر تقدمه من جديد في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. وبعد هزيمة توتنهام 1-2 أمام جاره وست هام يونايتد، عبّر المدرب الأسترالي بكل وضوح عن آرائه بعد أن سجل فريقه رقماً قياسياً غير مرغوب فيه. والآن أصبح توتنهام أول فريق يتقدم 1-صفر في 5 مباريات متتالية في الدوري الإنجليزي الممتاز، ولا يحقق الفوز في أي من هذه المباريات، بينما حصل على نقطة وحيدة من 15 نقطة متاحة، لتتعثر مسيرته في الموسم الحالي بعد أن بدت واعدة في وقت سابق. وتلقت فلسفة بوستيكوجلو الهجومية كثيراً من الإشادة منذ توليه تدريب توتنهام الصيف الماضي، لكنه يؤكد أن الفوز بالمباريات يبقى الأمر الأهم رغم جاذبية أداء لاعبيه في بعض الأحيان على الرغم من وجود كثير من الإصابات والغيابات في صفوف الفريق اللندني. وقال المدرب الأسترالي للصحافيين: «أُتيحت لنا بعض الفرص الكبيرة بالنسبة لنا كانت مجرد مباراة أخرى مثل مباراة أستون فيلا، ومباريات أخرى لعبناها في وقت سابق من العام الحالي قلت خلال الأسبوع الحالي إن أداءنا الهجومي لا يزال أمامه طريق طويلة. بصفة عامة أمامنا طريق طويلة. والمباراة قدمت دليلاً إضافياً على ذلك». وأضاف المدرب قوله: «الأمر لا يتعلق بلعب كرة قدم جيدة، بل بالفوز بمباريات في كرة القدم أجهز الفرق للفوز بالمباريات.. والتقدم 1-صفر بعد الشوط الأول ليس بنتيجة جيدة من جانبنا. النتيجة الجيدة كان من المفترض أن تكون 3-صفر أو 4-صفر. هذا يرجع لعدم الاقتناع أمام المرمى وحسم النتيجة. الأمر بهذه البساطة. أحياناً نقدّم بعض الأداء الجيد، لكن مثلما قلت من البداية هذا ليس أسلوبي أريد الفوز (بالمباريات)، وهذا هو سبب انضمامي إلى هذا النادي، وهذه هي الرسالة». وسيطر توتنهام بصورة كبيرة على مجريات اللعب في الشوط الأول، وتقدم عن طريق هدف كريستيان روميرو، لكن وست هام ردّ بهدفين حملا توقيعَي جارود بوين وجيمس وارد-براوس في الشوط الثاني. وبعد التعادل المثير 3-3 مع البطل مانشستر سيتي، اعتقد البعض بأن توتنهام أوقف تراجعه، لكن الهزيمة أمام وست هام تركته في المركز الخامس بعدما توقف رصيده عند 27 نقطة وبفارق 9 نقاط عن الجار المتصدر آرسنال، ومن ثم أصبح بحاجة ماسة إلى الانتفاض قبل مواجهة الأحد المقبل مع ضيفه نيوكاسل يونايتد. وقال المدرب عن المواجهة المقبلة: «هناك سبيل واحد فقط يمكننا من خلاله تغيير وضعنا، وهو خوض مباراة الأحد هنا وتقديم أداء (مميز) وليس مجرد اللعب بصورة جيدة بل الانطلاق وإظهار ثقتنا بأنفسنا».

Image

وست هام يخسر من برنتفورد

حقق برنتفورد فوزه الثالث على التوالي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، عندما حول تأخره إلى فوز 3-2 على حساب وست هام يونايتد، في قمة مثيرة بلندن. ورفع الفوز برنتفورد رصيده إلى 16 نقطة في المركز التاسع بعد 11 مباراة، ليعيد فريقه ببطء إلى المسار الصحيح، بعد 6 مباريات من دون فوز، بينما تراجع وست هام إلى المركز 11 بفارق نقطتين خلفه منافسه اللندني. وأنهى الفرنسي نيل موباي لاعب برنتفورد صياماً عن الأهداف دام 14 شهراً عندما افتتح التسجيل لفريق المدرب توماس فرنك في الدقيقة 11، بعد أن سجل برأسه في الشباك عقب انقضاضه على الكرة المرتدة من تسديدة فرنك أونيكا. لكن التقدم استمر 8 دقائق فقط، قبل أن يسجل محمد قدوس لاعب وست هام من تسديدة مباشرة مذهلة بضربة خلفية مزدوجة وظهره إلى المرمى عقب تمريرة عرضية من ميخائيل أنتونيو. وشاهد قدوس تسديدة أخرى ترتد من القائم ليسجل منها جارود بوين ويجعل النتيجة 2-1، وذلك بعد فحص طويل من حكم الفيديو المساعد بسبب وجود لمسة اليد. وكان من الممكن أن يجعل وست هام النتيجة 3-1 بسهولة عندما تعاون قدوس وبوين لاختراق دفاع برنتفورد، ولكن عندما لعب بوين الكرة عند القائم البعيد، اعترض أنتونيو طريق سعيد بن رحمة وأبعد محاولته عن المرمى. ومع هطول الأمطار، قاد برايان مبيومو انتفاضة برنتفورد، حيث اقترب المهاجم من التسجيل من مسافة بعيدة في 3 مناسبات قبل نهاية الشوط الأول، ليحافظ وست هام على تقدمه الهزيل. لكن برنتفورد أدرك التعادل بعد 10 دقائق على بداية الشوط الثاني، عندما اسكن كونستانتينوس مافروبانوس تمريرة عرضية برأسه في شباك فريقه. وكان أصحاب الأرض الفريق الأفضل في الشوط الثاني، وتقدموا للمرة الثانية عندما سجل ناثان كولينز، أغلى لاعب في تاريخ النادي، هدفاً بضربة رأس بعد أن ارتقى عالياً ليقتنص النقاط الثلاث.

Image

القرعة تكشف طريق كأس الرابطة الإنجليزية

 سيستضيف ليفربول الفائز بلقب كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة لكرة القدم تسع مرات وست هام يونايتد في دور الثمانية بعدما أطاح ببورنموث وأقصى وست هام منافسه أرسنال من دور الستة عشر. وأوقعت قرعة دور الثمانية أيضا نيوكاسل يونايتد، الذي أخرج حامل اللقب مانشستر يونايتد من البطولة، في مواجهة تشيلسي بينما سيلعب إيفرتون مع فولهام. ومن المؤكد أن يكون هناك ممثل من رابطة الأندية الإنجليزية في قبل النهائي حيث يلتقي بورت فايل المنافس بدوري الدرجة الثالثة مع ميدلسبره المنتمي للدرجة الثانية. وستقام مواجهات دور الثمانية في الأسبوع الذي يبدأ يوم 18 ديسمبر المقبل.